27-07-2015

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

كما سبق ونشرت "شبكة الصحفيين العرب" نقلا عن مصادرها داخل جريدة الوطن ، تمت اقالة مجدي الجلاد من موقعه كرئيس تحرير للجريدة بعد سلسلة من الازمات  بينه وبين مالكها رجل الاعمال محمد الأمين، ولكنة يتولى تيسير إدارة الجريدة حتى منتصف أغسطس المقبل.

وقد ذكرالجلاد  للمقربين له أنه تقدم بإستقالته من الجريدة، ولم تتم إقالته، لحفظ ماء الوجه.

الجلاد الذي حاول استرضاء الامين بشتي الطرق ، وصولا الي قيامه باصطحاب اسرته والتوجه للساحل الشمالي لمقابلة الامين ومحاولة اقناعه بالعدول عن فكرة استبداله باخر ، بعد فشل محاولات شراء اسهم الامين في الجريدة لحساب رجل الاعمال وجدي الكرار .

الجلاد سيقفز بعد الخروج من الوطن الي المجهول ، حيث  تصعب عودته الي الاهرام "محررا " بمجلة الاهرام العربي ، بينما تحول تجربته محدودة النجاح في الوطن دون ترشيحه لاماكن اخري.

يمكن الرجوع لتفاصيل ازمة الوطن  من خلال الرابط التالي

http://www.arabjournalists.org/article.php?id=8074

 

http://www.arabjournalists.org/article.php?id=8077

 

http://www.arabjournalists.org/article.php?id=8067

 

كان اخر قرار اصدره الجلاد قبل اقالته ، هو التخلص من الكاتب الصحفي محمد  البرغوتي ، الذي كان الامين رشحه لتولي رئاسة تحرير الوطن وعقد معه بالفعل اجتماعا بهذا الخصوص.

الا ان الجلاد فوجيء عقب ابلاغ ادارة الموارد البشرية بالاستغناء عن البرغوتي ، بمن يبره ان الامين اعتمد قرار اقالته !!

ويرحل مع الجلاد عن الوطن  مستشاره الدكتور محمود خليل ، ومدير التحرير علاء الغطريفي ، عبدالرحمن شلبي ، بينما يتولي الاشراف علي الجريدة "مجلس تحرير " يقوده المخضرم دكتور احمد محمود المدير الفني ، واحد مؤسسي الوطن ، وقبله شارك في تأسيس جرائد الدستور والمصري اليوم ، ويعد احد المع الاسماء في مجاله ، فضلا عن علاقته المتوازنة بكافة افراد  فريق العمل.

ورغم اشتعال بورصة التوقعات الا ان احدا لا يستطيع الجزم حتي الان  بمن سيخلف مجدي ، علي مقعد رئيس التحرير ، وان اعتبر كثيرون في الوسط الاعلامي ان سقوط الجلاد من كرسيه هو بداية النهاية لرحلة صعوده اعلاميا ، رغم تواضع قدراته المهنية .