17-11-2009

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

أستعجب الدكتور العالم محمد النشائى من تناقض الدكتور أحمد زويل فى أراءه عن تراجع الزمن إلى الوراء مؤكدا أن تراجع الزمان إلى الوراء حقيقة علمية ثابتة حيث كان أول من ذكرها للعامة المصرية المثقفة فى مصر من خلال نظريتة الشواش والهندسة الفركتالية مستغرباً  تغافل الدكتور زويل للمراجع العلمية التى أثبتت تراجع الزمن للخلف فى كتابة " الزمن " والتى من بينها نظريتة الشواش والهندسة الكتالية متعجباً من توجيه الإساءات المستمرة من الدكتور زويل له مطالبا الكف عنها لأنها تسىء للدكتور زويل وله و بمصر وعلماءها.
*بماذا تفسر التناقض فى أراء الدكتور أحمد زويل فى موضوع حركة الزمن حيث قال فى محاضرتة بصالون الاوبرا "أن الزمن يسير فى أتجاه واحد كالسهم أو الرمح أو الرصاصة" ثم تراجع فى كتابة المعنون ب "الزمن " بقولة "من الناحية النظرية فإن  السير فى الزمان إلى الوراء أمر ممكن" . وذلك بعد محاضرتك فى صالون  الاوبرا  التى تلت محاضرتة عام 2007 والتى قلت فيها :أمام تجارب وظواهر العلم إذا حدث وإنكسر وتراجع الزمن ولو واحد فى المليون يكون ذلك كافيا لكسر نظرية عدم تراجعة ولهذا ففى رأى الزمن يتراجع ؟ 
** الحقيقة أستغرب لهذا التناقض إذا كان بالفعل الدكتور زويل قال هذا الكلام وخاصة أننى لم أكن موجود هناك وقتها ولكنى قرأت هذا الكلام فى الصحف والحقيقة تراجع الزمن إلى الوراء ف ى التفاعلات الكميائية هو أكتشاف حديث نسبيا كما ذكرت فى محاضرتى أمام تراجع الزمان إلى الوراء فى علم الطاقات العليا والجزيئات الاولية فهى حقيقة معروفة لكل طالب ندرس له ونحن نعرف مثلا أن البوزترون ما هو إلا إلكترون يرتحل بالزمان إلى الخلف وقد إستطعنا صيد بوزترون واحد منفصل فيما يعرف بأسم مصيدة بننج ولذلك فهذه حقيقة ونظرية ثابتة وربما كان الموضوع برمته خارج تخصص الدكتور زويل حيث أنه عالم تجريبى فى العلوم الكيميائية وصلته بالموضوعات الفيزيائية ضعيفة جداً ولا أستطيع أن أضيف إلى ذلك أكثر من هذا.
*هل نظرية حركة الزمن للخلف هى نظريتك أم أقتبصتها من أحد ؟
**نظرية الارتحال للزمن إلى الخلف أشترك فيها عدد كبير من العلماء على سبيل المثال بالنسبة للتفاعلات الكيميائية فهى لأستاذى براجوجين الحائز على جائزة نوبل وبالنسبة للبوزترون فهى نظرية العالم الكبير أرش بالد ويلر وتلميذة ريتشارد فينمان الحائز على جائزة نوبل ولى أنا إضافات كثيرة فى هذا الموضوع عن طريق نظرية الشواش والهندسة الفركتالية .
* وهل بذلك أقتبص الدكتور زويل النظرية التى أشتركت فيها أنت وبعض العلماء ووضعها فى كتابة "الزمن " بدون الاشارة إلى أصحابها ؟
** أنا أول من ذكر هذه الموضوعات فى مصر ومنذ زمن طويل من خلال محاضراتى العديدة  للعامة المثقفة المصرية  ومن الغريب أن كتاب الدكتور زويل المكتوب باللغة العربية وبلغة العامة المثقفة لم يذكر أى شىء عن ذلك  ومن الافضل أن يسأل هو عن سبب ذلك .
*وما تعقيبك على أستشهاد الدكتور زويل فى كتابة بنظرية براجوجين وتغافلة عن باقى النظريات والتجارب المؤكدة بتراجع الزمن إلى الوراء؟
**الحقيقة أن الدكتور زويل لم يضع حتى المرجع الاساسى لذلك ولم يضع أى مرجع  فى كتابة لأعمال الدكتور براجوجين  بل أكتفى بذكر أسم براجوجين داخل كتابة فضلا أن الكتاب ملىء بالاخطاء العلمية واللغوية والتاريخية التى يستحسن تصحيحها لتتناسب مع مقام عالم مصرى كبير والدكتور زويل هو الافضل بالاجابة عن سبب ذلك  .
*ما هو السبب فى كثير من التلميح المسىء إليك من جهة الدكتور زويل ؟
**الحقيقة أتعجب فمنذ  تسع سنوات والدكتور زويل لم يطرق محاضرة عامة دون أن يسىء إلى بإشارات مسيئة من قريب أو بعيد وفى الوقت الاخير كانت هناك حملة ضدى دخلت فى الصحيفة المشهورة "ناتشر " بمقال به الكثير من الاساءات وطبعا الصحفى المعنى كان كذاباً حيث سحبت مجلة ناتشر مقالتها وأعتزر لى رئيس تحريرها ولكنى رفعت قضية عليهم فى لندن تنظر الان فى المحكمة العليا لتعويضى عن تلك الاساءة بملايين الجنيهات الاسترلينى . 
 ومن الغريب وأرجو أن يكون مجرد صدفة أن الدكتور زويل له علاقة وثيقه بهذه المجلة والتى ينشر فيها أبحاثة علاوة عن علاقاتة العديدة فى بلدان أخرى لا أريد أن أتطرق إليها ألأن والرجاء أن تنتهى هذه الاشياء التى تسىء إلى الدكتور زويل أولا  ولى ثانيةً وعلماءها ثالثا وقد تسىء لمصر ككل أكثر مما هو متصور 

أستعجب الدكتور العالم محمد النشائى من تناقض الدكتور أحمد زويل فى أراءه عن تراجع الزمن إلى الوراء مؤكدا أن تراجع الزمان إلى الوراء حقيقة علمية ثابتة حيث كان أول من ذكرها للعامة المصرية المثقفة فى مصر من خلال نظريتة الشواش والهندسة الفركتالية مستغرباً  تغافل الدكتور زويل للمراجع العلمية التى أثبتت تراجع الزمن للخلف فى كتابة " الزمن " والتى من بينها نظريتة الشواش والهندسة الفركتالية متعجباً من توجيه الإساءات المستمرة من الدكتور زويل له مطالبا الكف عنها لأنها تسىء للدكتور زويل وله و بمصر وعلماءها.

*بماذا تفسر التناقض فى أراء الدكتور أحمد زويل فى موضوع حركة الزمن حيث قال فى محاضرتة بصالون الاوبرا "أن الزمن يسير فى أتجاه واحد كالسهم أو الرمح أو الرصاصة" ثم تراجع فى كتابة المعنون ب "الزمن " بقولة "من الناحية النظرية فإن  السير فى الزمان إلى الوراء أمر ممكن" . وذلك بعد محاضرتك فى صالون  الاوبرا  التى تلت محاضرتة عام 2007 والتى قلت فيها :أمام تجارب وظواهر العلم إذا حدث وإنكسر وتراجع الزمن ولو واحد فى المليون يكون ذلك كافيا لكسر نظرية عدم تراجعة ولهذا ففى رأى الزمن يتراجع ؟ 

** الحقيقة أستغرب لهذا التناقض إذا كان بالفعل الدكتور زويل قال هذا الكلام وخاصة أننى لم أكن موجود هناك وقتها ولكنى قرأت هذا الكلام فى الصحف والحقيقة تراجع الزمن إلى الوراء فى التفاعلات الكميائية هو أكتشاف حديث نسبيا كما ذكرت فى محاضرتى ، أما تراجع الزمان إلى الوراء فى علم الطاقات العليا والجزيئات الاولية فهى حقيقة معروفة لكل طالب ندرس له ونحن نعرف مثلا أن البوزترون ما هو إلا إلكترون يرتحل بالزمان إلى الخلف وقد إستطعنا صيد بوزترون واحد منفصل فيما يعرف بأسم مصيدة بننج ولذلك فهذه حقيقة ونظرية ثابتة وربما كان الموضوع برمته خارج تخصص الدكتور زويل حيث أنه عالم تجريبى فى العلوم الكيميائية وصلته بالموضوعات الفيزيائية ضعيفة جداً ولا أستطيع أن أضيف إلى ذلك أكثر من هذا.

*هل نظرية حركة الزمن للخلف هى نظريتك أم أقتبستها من أحد ؟

**نظرية الارتحال للزمن إلى الخلف أشترك فيها عدد كبير من العلماء على سبيل المثال بالنسبة للتفاعلات الكيميائية فهى لأستاذى براجوجين الحائز على جائزة نوبل وبالنسبة للبوزترون فهى نظرية العالم الكبير أرش بالد ويلر وتلميذة ريتشارد فينمان الحائز على جائزة نوبل ولى أنا إضافات كثيرة فى هذا الموضوع عن طريق نظرية الشواش والهندسة الفركتالية .

* وهل بذلك أقتبص الدكتور زويل النظرية التى أشتركت فيها أنت وبعض العلماء ووضعها فى كتابة "الزمن " بدون الاشارة إلى أصحابها ؟

** أنا أول من ذكر هذه الموضوعات فى مصر ومنذ زمن طويل من خلال محاضراتى العديدة  للعامة المثقفة المصرية  ومن الغريب أن كتاب الدكتور زويل المكتوب باللغة العربية وبلغة العامة المثقفة لم يذكر أى شىء عن ذلك  ومن الافضل أن يسأل هو عن سبب ذلك .

*وما تعقيبك على أستشهاد الدكتور زويل فى كتابة بنظرية براجوجين وتغافلة عن باقى النظريات والتجارب المؤكدة بتراجع الزمن إلى الوراء؟

**الحقيقة أن الدكتور زويل لم يضع حتى المرجع الاساسى لذلك ولم يضع أى مرجع  فى كتابة لأعمال الدكتور براجوجين  بل أكتفى بذكر أسم براجوجين داخل كتابة فضلا أن الكتاب ملىء بالاخطاء العلمية واللغوية والتاريخية التى يستحسن تصحيحها لتتناسب مع مقام عالم مصرى كبير والدكتور زويل هو الافضل بالاجابة عن سبب ذلك  .

*ما هو السبب فى كثير من التلميح المسىء إليك من جهة الدكتور زويل ؟

**الحقيقة أتعجب فمنذ  تسع سنوات والدكتور زويل لم يطرق محاضرة عامة دون أن يسىء إلى بإشارات مسيئة من قريب أو بعيد وفى الوقت الاخير كانت هناك حملة ضدى دخلت فى الصحيفة المشهورة "ناتشر " بمقال به الكثير من الاساءات وطبعا الصحفى المعنى كان كذاباً حيث سحبت مجلة ناتشر مقالتها وأعتزر لى رئيس تحريرها ولكنى رفعت قضية عليهم فى لندن تنظر الان فى المحكمة العليا لتعويضى عن تلك الاساءة بملايين الجنيهات الاسترلينى . 

 ومن الغريب وأرجو أن يكون مجرد صدفة أن الدكتور زويل له علاقة وثيقه بهذه المجلة والتى ينشر فيها أبحاثة علاوة عن علاقاتة العديدة فى بلدان أخرى لا أريد أن أتطرق إليها ألأن والرجاء أن تنتهى هذه الاشياء التى تسىء إلى الدكتور زويل أولا ، ولى ثانيةً ، وعلمائنا ثالثا ، وقد تسىء لمصر ككل أكثر مما هو متصور