21-08-2019

الأعلام للإعلام يشكل لجنة لمراجعة خطابات الأمين العام عقب اتهامه في قضية رشوة

 

قال الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام: إن المجلس سيراجع كافة خطابات الأمين العام أحمد سليم، وذلك بعد اتهام هيئة الرقابة الإدارية له بالرشوة، وسيقوم بإعلان المستجدات للرأي العام.
وأضاف في تصريحات صحفية، أن المجلس سيشكل لجنة لمراجعة الخطابات، ستكون برئاسة أحد الوكيلين، وسيكون المستشار القانوني للمجلس عضوًا أساسيًا بها، متابعًا:"أن المجلس كان حقق مع "سليم" سابقًا في واقعة خطاب أدت إلى خسارة المجلس لإحدى القضايا".
وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، عقد اليوم اجتماعًا، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد؛ لاختيار أمين عام جديد، بعد إلقاء الرقابة الإدارية القبض على أحمد سليم الأمين العام السابق بتهمة الرشوة.
وكان مصدر بالمجلس، أكد أن هيئة الرقابة الإدارية، قامت بإلقاء القبض على أحمد سليم الأمين العام للمجلس، صباح أمس، من مكتبه بمقر المجلس بماسبيرو؛ وذلك بعد ثبوت وقائع رشوة عليه واستغلال نفوذه.
وقال المصدر إن الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، كان على علم تام بخطوات هيئة الرقابة الإدارية، مؤكدًا أنهم استشاروه في الأمر، ما دفعه أن يؤكد أن يتخذوا ما يرونه صحيحًا وفقًا لتحرياتهم.
وأكد المصدر أن "سليم" كانت تحوم حوله شُبهات قوية في قضايا، أبرزها نادي الإعلاميين.
قال الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام: إن المجلس سيراجع كافة خطابات الأمين العام أحمد سليم، وذلك بعد اتهام هيئة الرقابة الإدارية له بالرشوة، وسيقوم بإعلان المستجدات للرأي العام.
وأضاف في تصريحات صحفية، أن المجلس سيشكل لجنة لمراجعة الخطابات، ستكون برئاسة أحد الوكيلين، وسيكون المستشار القانوني للمجلس عضوًا أساسيًا بها، متابعًا:"أن المجلس كان حقق مع "سليم" سابقًا في واقعة خطاب أدت إلى خسارة المجلس لإحدى القضايا".
وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، عقد اليوم اجتماعًا، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد؛ لاختيار أمين عام جديد، بعد إلقاء الرقابة الإدارية القبض على أحمد سليم الأمين العام السابق بتهمة الرشوة.
وكان مصدر بالمجلس، أكد أن هيئة الرقابة الإدارية، قامت بإلقاء القبض على أحمد سليم الأمين العام للمجلس، صباح أمس، من مكتبه بمقر المجلس بماسبيرو؛ وذلك بعد ثبوت وقائع رشوة عليه واستغلال نفوذه.
وقال المصدر إن الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، كان على علم تام بخطوات هيئة الرقابة الإدارية، مؤكدًا أنهم استشاروه في الأمر، ما دفعه أن يؤكد أن يتخذوا ما يرونه صحيحًا وفقًا لتحرياتهم.
وأكد المصدر أن "سليم" كانت تحوم حوله شُبهات قوية في قضايا، أبرزها نادي الإعلاميين.
نقلاً عن " فيتو "