17-08-2019

السيسي يطالب باطلاع الإعلام الخارجي على مشروعات الزراعات المحمية بالمنيا وسوهاج

 

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أبلغته بأن تكلفة تسوية الفدان الواحد في مشروع الزراعات المحمية في محافزتي المنيا وبني سويف، يصل غلى 250 ألف جنيه، مؤكدًا: "مش هدفع حاجة والله ما أنا دافع".
وأوضح الرئيس، خلال افتتاح مشروعات الصوب الزراعية بقاعدة محمد نجيب العسكرية، بالساحل الشمالي، أن مشروعات المنيا وسوهاج توفر من 250 إلى 300 ألف فرصة عمل مباشرة: "ناس شغالة مباشرة فيها، وده معناه إن لوقولت متوسط مرتبات الناس 3000 جنيه بتتكلم على 75 مليون جنيه في الشهر يبقى السنة 900 مليون جنيه والـ10 سنوات 9 مليار جنيه في 10 سنوات وحولت حياة أسر من ظروف صعبة إلى ظروف أفضل، بنتصدى لمشكلات مفيش رجل أعمال يرضى أو يقدر يضخ الأموال دي في المناطق دي".
وأكد الرئيس، الأهمية الكبيرة لهذا المشروع الحيوي، مطالبًا بضرورة اطلاع الإعلام الخارجي على هذا المشروع، ليرى رؤية مصر في تنفيذ المشروعات الضخمة".
ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، 1300 من الصوب الزراعية على مساحة 10 آلاف فدان في إطار المرحلة الثانية من "قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية"، في منطقة الساحل الشمالي.
وأوضح السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن إنتاج المشروع يعادل نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، كما يعد المشروع الأكبر في مجال الصوب الزراعية بمنطقة الشرق الأوسط.
ويهدف المشروع إلى المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك فضلا عن تعظيم الاستفادة من الأراضي المتاحة للأنشطة الزراعية مع ترشيد استخدام مياه الري.
قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أبلغته بأن تكلفة تسوية الفدان الواحد في مشروع الزراعات المحمية في محافزتي المنيا وبني سويف، يصل غلى 250 ألف جنيه، مؤكدًا: "مش هدفع حاجة والله ما أنا دافع".
وأوضح الرئيس، خلال افتتاح مشروعات الصوب الزراعية بقاعدة محمد نجيب العسكرية، بالساحل الشمالي، أن مشروعات المنيا وسوهاج توفر من 250 إلى 300 ألف فرصة عمل مباشرة: "ناس شغالة مباشرة فيها، وده معناه إن لوقولت متوسط مرتبات الناس 3000 جنيه بتتكلم على 75 مليون جنيه في الشهر يبقى السنة 900 مليون جنيه والـ10 سنوات 9 مليار جنيه في 10 سنوات وحولت حياة أسر من ظروف صعبة إلى ظروف أفضل، بنتصدى لمشكلات مفيش رجل أعمال يرضى أو يقدر يضخ الأموال دي في المناطق دي".
وأكد الرئيس، الأهمية الكبيرة لهذا المشروع الحيوي، مطالبًا بضرورة اطلاع الإعلام الخارجي على هذا المشروع، ليرى رؤية مصر في تنفيذ المشروعات الضخمة".
ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، 1300 من الصوب الزراعية على مساحة 10 آلاف فدان في إطار المرحلة الثانية من "قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية"، في منطقة الساحل الشمالي.
وأوضح السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن إنتاج المشروع يعادل نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، كما يعد المشروع الأكبر في مجال الصوب الزراعية بمنطقة الشرق الأوسط.
ويهدف المشروع إلى المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك فضلا عن تعظيم الاستفادة من الأراضي المتاحة للأنشطة الزراعية مع ترشيد استخدام مياه الري.
قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أبلغته بأن تكلفة تسوية الفدان الواحد في مشروع الزراعات المحمية في محافزتي المنيا وبني سويف، يصل غلى 250 ألف جنيه، مؤكدًا: "مش هدفع حاجة والله ما أنا دافع".
وأوضح الرئيس، خلال افتتاح مشروعات الصوب الزراعية بقاعدة محمد نجيب العسكرية، بالساحل الشمالي، أن مشروعات المنيا وسوهاج توفر من 250 إلى 300 ألف فرصة عمل مباشرة: "ناس شغالة مباشرة فيها، وده معناه إن لوقولت متوسط مرتبات الناس 3000 جنيه بتتكلم على 75 مليون جنيه في الشهر يبقى السنة 900 مليون جنيه والـ10 سنوات 9 مليار جنيه في 10 سنوات وحولت حياة أسر من ظروف صعبة إلى ظروف أفضل، بنتصدى لمشكلات مفيش رجل أعمال يرضى أو يقدر يضخ الأموال دي في المناطق دي".
وأكد الرئيس، الأهمية الكبيرة لهذا المشروع الحيوي، مطالبًا بضرورة اطلاع الإعلام الخارجي على هذا المشروع، ليرى رؤية مصر في تنفيذ المشروعات الضخمة".
ويفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، 1300 من الصوب الزراعية على مساحة 10 آلاف فدان في إطار المرحلة الثانية من "قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية"، في منطقة الساحل الشمالي.
وأوضح السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن إنتاج المشروع يعادل نحو مليون فدان من الزراعات التقليدية، كما يعد المشروع الأكبر في مجال الصوب الزراعية بمنطقة الشرق الأوسط.
ويهدف المشروع إلى المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي وسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك فضلا عن تعظيم الاستفادة من الأراضي المتاحة للأنشطة الزراعية مع ترشيد استخدام مياه الري.
نقلاً عن " مصراوي "