31-07-2019

خلفان يغرد عن "تحرك صوماليين بتعليمات عميل قطري إلى مصر لأهداف إرهابية"

 

شن نائب قائد شرطة دبي، ضاحي خلفان، هجوما على قطر، متهما إياها بممارسة الإرهاب وخلق الفوضى في الوطن العربي.
ونشر خلفان تغريدات على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، مساء اليوم، الأربعاء، اتهم فيها قطر بممارسة الإرهاب، ونشر الفوضى في أنحاء الوطن العربي، مشيرا إلى أن مخازن الأسلحة القطرية مفتوحة لتمويل الإرهابيين.
وقال خلفان: 
مستودعات الأسلحة للقوات القطرية مفتوحة لتمويل الإرهابيين.
وأضاف في تغريدة أخرى:
المشكلة أن القطريين يكذبون من يتهمهم بالإرهاب، وهم بعظمة لسانهم معترفين بالتآمر على اغتيال الملك عبد الله، وتفجيرات الصومال الأخيرة، وخلق الفوضى في الوطن العربي، ودعمها كما قال القرضاوي عبر إذاعة قطر الرسمية.
وتابع نائب قائد شرطة دبي:
كل هذه الخزعبلات التي تقوم بها قطر ستنتهي يوما ما سيأتي حاكم عاقل يدرك ضرورة العمل على تحقيق الأمن للمنظومة الخليجية والعربية والعالمية .
ولتأكيد فكرته حول اتهام قطر بالإرهاب، استشهد خلفان بتغريدة أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، حول الأمر نفسه، حينما قال: شق الصف السعودي الإماراتي من باب اليمن، أو إيران أو غيرهما مستحيل والإعلام القطري الأهوج، لا يدرك أن تحالفنا تعزز عبر التضحيات وتعمق عبر التنسيق والحوار والصدق، وعبر دفاع السعوديين عن شراكتهم مع الإمارات، وفي خضم ذلك آسف على من يدير سياسة قطر ويعمق محنتها.
وزاد ضاحي خلفان على ذلك حينما  قال "يُتوقع أن مجموعة صومالية يديرها عميل قطري، قد أعطيت تعليمات بالتوجه إلى مصر للقيام بعمليات إرهابية.
وأضاف في هذا السياق:
التفجيرات الإرهابية الأخيرة في الصومال أحدث دليل.
وكانت طائرة قطرية قد هبطت بمطار آدم عدي الدولي، في العاصمة الصومالية مقديشو، وذلك بعد أيام من تفجير في محيط المطار، استهدف مسؤولين ببلدية مقديشو.
وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية القطرية، في السادس والعشرين من الشهر الجاري:
إن قطر أرسلت طائرة مزودة بتجهيزات وطاقم طبي متكامل إلى مطار آدم عدي الدولي بالعاصمة الصومالية، مقديشو، لنقل مصابي الهجوم الانتحاري الذي استهدف مسؤولين ببلدية مقديشو إلى العاصمة القطرية الدوحة، لتلقي الرعاية الطبية اللازمة.
وكان وزير الخارجية والتعاون الدولي الصومالي، أحمد عيسى عوض، قال:
 إن قطر لا تدعم الإرهاب وليس لها أي علاقة بالتفجيرات في الصومال، بينما رحبت المتحدثة باسم الخارجية القطرية، لؤلؤة الخاطر، بحديث الوزير الصومالي.
وأضاف وزير الخارجية الصومالي، في مقابلة إذاعية، إن "موقف الحكومة الفدرالية واضح، وهو أن قطر لا تدعم الإرهاب، وليس لها أية علاقة بالتفجيرات في الصومال ولا في بونت لاند، وأنها مهتمة باستقرار الصومال".

شن نائب قائد شرطة دبي، ضاحي خلفان، هجوما على قطر، متهما إياها بممارسة الإرهاب وخلق الفوضى في الوطن العربي.

 

ونشر خلفان تغريدات على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، مساء اليوم، الأربعاء، اتهم فيها قطر بممارسة الإرهاب، ونشر الفوضى في أنحاء الوطن العربي، مشيرا إلى أن مخازن الأسلحة القطرية مفتوحة لتمويل الإرهابيين.

 

 

وقال خلفان: 

 

مستودعات الأسلحة للقوات القطرية مفتوحة لتمويل الإرهابيين.

 

ضاحي خلفان

 

 

وأضاف في تغريدة أخرى:

 

المشكلة أن القطريين يكذبون من يتهمهم بالإرهاب، وهم بعظمة لسانهم معترفين بالتآمر على اغتيال الملك عبد الله، وتفجيرات الصومال الأخيرة، وخلق الفوضى في الوطن العربي، ودعمها كما قال القرضاوي عبر إذاعة قطر الرسمية.

 

قطر

 

وتابع نائب قائد شرطة دبي:

 

كل هذه الخزعبلات التي تقوم بها قطر ستنتهي يوما ما سيأتي حاكم عاقل يدرك ضرورة العمل على تحقيق الأمن للمنظومة الخليجية والعربية والعالمية .

 

قطر والإرهاب

 

ولتأكيد فكرته حول اتهام قطر بالإرهاب، استشهد خلفان بتغريدة أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، حول الأمر نفسه، حينما قال: شق الصف السعودي الإماراتي من باب اليمن، أو إيران أو غيرهما مستحيل والإعلام القطري الأهوج، لا يدرك أن تحالفنا تعزز عبر التضحيات وتعمق عبر التنسيق والحوار والصدق، وعبر دفاع السعوديين عن شراكتهم مع الإمارات، وفي خضم ذلك آسف على من يدير سياسة قطر ويعمق محنتها.

 

أنور قرقاش

 

وزاد ضاحي خلفان على ذلك حينما  قال "يُتوقع أن مجموعة صومالية يديرها عميل قطري، قد أعطيت تعليمات بالتوجه إلى مصر للقيام بعمليات إرهابية.

 

الصومال والإرهاب

 

 

وأضاف في هذا السياق:

 

التفجيرات الإرهابية الأخيرة في الصومال أحدث دليل.

 

قطر والصومال

وكانت طائرة قطرية قد هبطت بمطار آدم عدي الدولي، في العاصمة الصومالية مقديشو، وذلك بعد أيام من تفجير في محيط المطار، استهدف مسؤولين ببلدية مقديشو.

 

 

وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية القطرية، في السادس والعشرين من الشهر الجاري:

إن قطر أرسلت طائرة مزودة بتجهيزات وطاقم طبي متكامل إلى مطار آدم عدي الدولي بالعاصمة الصومالية، مقديشو، لنقل مصابي الهجوم الانتحاري الذي استهدف مسؤولين ببلدية مقديشو إلى العاصمة القطرية الدوحة، لتلقي الرعاية الطبية اللازمة.

 

وكان وزير الخارجية والتعاون الدولي الصومالي، أحمد عيسى عوض، قال:

 

 إن قطر لا تدعم الإرهاب وليس لها أي علاقة بالتفجيرات في الصومال، بينما رحبت المتحدثة باسم الخارجية القطرية، لؤلؤة الخاطر، بحديث الوزير الصومالي.

 

وأضاف وزير الخارجية الصومالي، في مقابلة إذاعية، إن "موقف الحكومة الفدرالية واضح، وهو أن قطر لا تدعم الإرهاب، وليس لها أية علاقة بالتفجيرات في الصومال ولا في بونت لاند، وأنها مهتمة باستقرار الصومال".

المصدر : "سبوتنيك"