11-02-2019

من جديد.. ترامب ينتقد الإعلام لهذا السبب

 

وجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات لاذعة للإعلام الذى نشر جدول وتوقيت أعماله فى البيت الأبيض، معتبرا أن هذه المنشورات غير صحيحة.
كان موقع " AXIOS" الأمريكى، قد نشر مؤخرا تسريبات عن قضاء الرئيس الأمريكى نحو 60% من وقته فى أنشطة عبثية، إذ لوحظ من خلال الجدول أن الكثير من الوقت يذهب على دراسة الوثائق والأوراق الرسمية.
وأوضحت المصادر، أن ترامب يقضى الـ5 ساعات منذ استيقاظه وحتى 11 صباحًا بأنشطة ترفيهية كـ"مشاهدة التلفاز، ومطالعة الصحف ومتابعة أصداء تصريحاته عبر مكالمات هاتفية مع أصدقائه أو أعضاء مقربين بالكونجرس إلى جانب بعض المسؤولين والمستشارين غير الرسميين.
جميع هذه التسريبات، جعلت ترامب يخرج عن صمته قائلا: "لقد تمكنت وسائل الإعلام من الحصول على جدول العمل الخاص بى وهذا الأمر كان سهلا للغاية، لكن كان يجب نشر ذلك بطريقة إيجابية وليس سلبية، فعندما يستخدم مصطلح (العمل مع المستندات) يعنى ذلك أننى أعمل ولا أرتاح.
وأضاف قائلا: "أعمل لساعات أكثر من جميع الرؤساء السابقين تقريبا".
جدير بالذكر، أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، كان قد تفرغ للهجوم على وسائل إعلام بلاده، منذ توليه منصبه فى يناير 2017، وذلك بسبب الانتقادات التى توجها الصحافة والإعلام الأمريكى ضد سياساته، الأمر الذى دعاه إلى وصفه للإعلام بأنه عدو شعبه، مما دفع 300 صحيفة أمريكية لإعلان الانتفاضة ضد دونالد ترامب، دفاعا عن حرية الصحافة.
وجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات لاذعة للإعلام الذى نشر جدول وتوقيت أعماله فى البيت الأبيض، معتبرا أن هذه المنشورات غير صحيحة.
كان موقع " AXIOS" الأمريكى، قد نشر مؤخرا تسريبات عن قضاء الرئيس الأمريكى نحو 60% من وقته فى أنشطة عبثية، إذ لوحظ من خلال الجدول أن الكثير من الوقت يذهب على دراسة الوثائق والأوراق الرسمية.
وأوضحت المصادر، أن ترامب يقضى الـ5 ساعات منذ استيقاظه وحتى 11 صباحًا بأنشطة ترفيهية كـ"مشاهدة التلفاز، ومطالعة الصحف ومتابعة أصداء تصريحاته عبر مكالمات هاتفية مع أصدقائه أو أعضاء مقربين بالكونجرس إلى جانب بعض المسؤولين والمستشارين غير الرسميين.
جميع هذه التسريبات، جعلت ترامب يخرج عن صمته قائلا: "لقد تمكنت وسائل الإعلام من الحصول على جدول العمل الخاص بى وهذا الأمر كان سهلا للغاية، لكن كان يجب نشر ذلك بطريقة إيجابية وليس سلبية، فعندما يستخدم مصطلح (العمل مع المستندات) يعنى ذلك أننى أعمل ولا أرتاح.
وأضاف قائلا: "أعمل لساعات أكثر من جميع الرؤساء السابقين تقريبا".
جدير بالذكر، أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، كان قد تفرغ للهجوم على وسائل إعلام بلاده، منذ توليه منصبه فى يناير 2017، وذلك بسبب الانتقادات التى توجها الصحافة والإعلام الأمريكى ضد سياساته، الأمر الذى دعاه إلى وصفه للإعلام بأنه عدو شعبه، مما دفع 300 صحيفة أمريكية لإعلان الانتفاضة ضد دونالد ترامب، دفاعا عن حرية الصحافة.