من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الاثنين 17 يونيو 2019 الساعة 01:16 صباحاً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

يونس مجاهد نقيب الصحفيين بالمغرب يفوز برئاسة الاتحاد الدولى للصحفيين ... كارثة بانتظار وسائل الإعلام.. لا أحد يريد دفع ثمن الأخبار! ... وفاة حفيد العاهل السعودي السابق في ظروف غامضة ... خامنئي بعد لقائه "آبي": ترامب لا يستحق تبادل الرسائل معه ... إيداع رئيس الحكومة الجزائري الأسبق في السجن الاحتياطي ... 45 أسيراً فلسطينياً بسجون "إسرائيل" يقررون الإضراب عن الطعام ... معهد رويترز: الصحافة في خطر .. لا أحد يريد دفع ثمن الأخبار ... "هواوي" تبدأ تسجيل نظام تشغيلها المنافس لـ"أندرويد" عالمياً ... بوتين يقيل جنرالين في الداخلية على خلفية اعتقال صحفي روسي ... «شكاوى الإعلام» توصي بوقف إعلان كوكاكولا.. واستدعاء رئيس تحرير «القاهرة 24» ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

«زي النهارده».. وفاة الرئيس السوداني جعفر النميري 30 مايو 2009

 
0 عدد التعليقات: 38 عدد القراءات: 30-05-2019 بتاريخ: ماهر حسن كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

كان جعفر النميرى الرئيس الخامس لجمهورية السودان، وقد حكم السودان في الفترة من ٢٥ مايو ١٩٦٩ إلى ٦ إبريل ١٩٨٥ وهو مولود في أول يناير ١٩٣٠ في أم درمان بالسودان، وتنقل بين مواقع عدة في الجيش السودانى، واتهم أكثر من مرة بالضلوع في انقلاب عسكرى إلى أن قاد انقلاب استولى به على السلطة في ٢٥ مايو ١٩٦٩.
كما تعرض هو لأكثر من انقلاب بعد استيلائه على السلطة منها انقلاب يوليو ١٩٧١ والمعروف بـ«انقلاب هاشم العطا»وقد أحبطه، كما قضى على الانقلاب الثانى بقيادة الضابط حسن حسين في سبتمبر ١٩٧٥ كما أحبط انقلابا بدعم ليبى للمعارضة السودانية في ١٩٧٦.
وفى ١٩٨٤ ساهم في إتمام أول عملية تهجير للآلاف من الفلاشا أطلق عليها اسم عملية موسى، وتواصل التهجير حتى بلغ أكثر من ٢٠ ألفا ومع صدور قوانين الشريعة الإسلامية «قوانين سبتمبر» عارضها محمود محمد طه والجمهوريون، واعتقل محمود محمد طه وآخرون، وقدموا للمحاكمة، وأيد نميرى الحكم بإعدامه في ١٨ يناير ١٩٨٥.
وأثناء سفر نميرى في رحلة علاج لواشنطن في مارس ١٩٨٥كان الغضب على نظامه قد بلغ ذروته، وخرج الناس إلى الشارع مع النقابات والاتحادات والأحزاب،وأعلن وزير الدفاع آنذاك الفريق عبدالرحمن سوار الذهب- انحياز الجيش للشعب، وكان نميرى في الجو عائداً للخرطوم فنصحه معاونوه بتغيير وجهته إلى مصر، حيث لجأ سياسيا لها، وظل بها من ١٩٨٥ إلى ٢٠٠٠ ثم عاد للسودان، وتوفى فيها «زي النهارده» في ٣٠ مايو ٢٠٠٩.

كان جعفر النميرى الرئيس الخامس لجمهورية السودان، وقد حكم السودان في الفترة من ٢٥ مايو ١٩٦٩ إلى ٦ إبريل ١٩٨٥ وهو مولود في أول يناير ١٩٣٠ في أم درمان بالسودان، وتنقل بين مواقع عدة في الجيش السودانى، واتهم أكثر من مرة بالضلوع في انقلاب عسكرى إلى أن قاد انقلاب استولى به على السلطة في ٢٥ مايو ١٩٦٩.

 

 

كما تعرض هو لأكثر من انقلاب بعد استيلائه على السلطة منها انقلاب يوليو ١٩٧١ والمعروف بـ«انقلاب هاشم العطا»وقد أحبطه، كما قضى على الانقلاب الثانى بقيادة الضابط حسن حسين في سبتمبر ١٩٧٥ كما أحبط انقلابا بدعم ليبى للمعارضة السودانية في ١٩٧٦.

 

وفى ١٩٨٤ ساهم في إتمام أول عملية تهجير للآلاف من الفلاشا أطلق عليها اسم عملية موسى، وتواصل التهجير حتى بلغ أكثر من ٢٠ ألفا ومع صدور قوانين الشريعة الإسلامية «قوانين سبتمبر» عارضها محمود محمد طه والجمهوريون، واعتقل محمود محمد طه وآخرون، وقدموا للمحاكمة، وأيد نميرى الحكم بإعدامه في ١٨ يناير ١٩٨٥.

 

 

وأثناء سفر نميرى في رحلة علاج لواشنطن في مارس ١٩٨٥كان الغضب على نظامه قد بلغ ذروته، وخرج الناس إلى الشارع مع النقابات والاتحادات والأحزاب،وأعلن وزير الدفاع آنذاك الفريق عبدالرحمن سوار الذهب- انحياز الجيش للشعب، وكان نميرى في الجو عائداً للخرطوم فنصحه معاونوه بتغيير وجهته إلى مصر، حيث لجأ سياسيا لها، وظل بها من ١٩٨٥ إلى ٢٠٠٠ ثم عاد للسودان، وتوفى فيها «زي النهارده» في ٣٠ مايو ٢٠٠٩.

 

المصدر: "المصري اليوم"

 

 

 
عدد القراءات : 38                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

6221837

عدد الزوار اليوم

256

المتواجدون حالياً

34

أكثر المتواجدين

18184