من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الخميس 23 مايو 2019 الساعة 05:05 صباحاً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

السعودية تحتجز صحفي يمني وآخر أردني منذ أشهر ... عقب ضربة "غوغل"... "هواوي" تتعرض لصفعة أقوى ... بالصورة...تحرير مذيعة إيزيدية من قبضة "داعش" في سوريا بعد خمس سنوات من إختطافها ... تركيا: مصرع عاطل بعد إشعاله النار في نفسه ... سقوط طائرة في دبي ووفاة قائدها ... نيويورك تايمز: ترامب أبلغ وزير دفاعه أنه لا يريد حربا مع إيران ... عميد كلية الإعلام جامعة 6 أكتوبر يفتح النار على رامز جلال ... وزير الإعلام اللبناني: اتجاه لتخفيض رواتب كبار مسئولي الدولة لترشيد الإنفاق ... وزير الإعلام اليمني: نرفض الخطوات الأحادية في الحديدة ... ترامب يصدر عفواً عن قطب الإعلام السابق كونراد بلاك المدان بقضايا احتيال ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

إحسان عبد القدوس يكتب: حرية الادخار

 
0 عدد التعليقات: 71 عدد القراءات: 26-02-2019 بتاريخ: ثناء الكراس كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

في مجلة روز اليوسف عام 1959 كتب الأديب إحسان عبد القدوس مقالا يطالب فيه بتطبيق سياسة الادخار فيقول:
كيف تعوّد ست البيت أولادها على الادخار؟ فالنفترض أنها لها أربعة أولاد كبار يقيمون معها، وكل منهم يعمل ويكسب فكيف تحدد علاقتها المالية بأولادها؟
إنها تستطيع أن تأخذ منهم تكاليف إقامة كل منهم في البيت.. الأكل، السكن، وتترك لكل منهم باقى دخله ليصرفه كيف يشاء.
كثير من الدول تتبع ذلك مع مواطنيها فهى تأخذ منهم ما يساوى الخدمات العامة التي تؤديها لهم كإنشاء طرق وإقامة معاهد ومدارس ونفقات الجيش وغيرها.
وما تأخذه الدولة يسمى ضريبة ثم تترك لكل مواطن يتصرف في باقى دخله كيف يشاء.. يشترى سيارة، يسافر إلى أوروبا، لكنها لا تكف عن نصح أبنائها بالادخار وتتبع عدة طرق لتشجيعهم عليه كإنشاء صناديق توفير وربح سنوى للمشتركين في شركات التأمين، وهذا النوع من الادخار يسمى الادخار الاختيارى.
وكثير من الدول لا تكتفي بأخذ جزء من دخل الأفراد يساوى تقديم الخدمات العامة، بل تأخذ أكثر من ذلك في شكل ضرائب عالية، وفى المقابل تضع أمامهم خططا لمشاريع عامة، وهى لذلك تأخذ من الغنى أكثر من الفقير، ثم ترفع نسبة ما تأخذه الدولة من الفرد بنسبة زيادة مكسبه.
مثلا تأخذ 8% من دخل فرد يكسب خمسة آلاف جنيه، والذي يبلغ إيراده 100 ألف جنيه تأخذ منه 80% من الدخل الذي تحقق كنوع من المساواة بين الأفراد.. مساواة في مستوى المعيشة.. وهذا ما يسمى بالضرائب التصاعدية.
لكن الدولة لا تكتفى بفرض الضرائب لأنها تعلم أنه لا يزال في يد الأفراد مبالغ يمكن استثمارها في مشاريع عامة، وهى لا تريد أن تترك لهم حرية الادخار.. بل تجبرهم عليه حتى يتحقق صالح المجموع فتصدر عدة قوانين تجعل الادخار إجباريا في صورة صناديق الادخار، والتأمين على إصابات العمل وعلى حوادث السيارات وكله بحكم القانون لا تبعا لحرية الأفراد.. وهنا يصبح الادخار الإجباري كالضريبة تماما.

في مجلة روز اليوسف عام 1959 كتب الأديب إحسان عبد القدوس مقالا يطالب فيه بتطبيق سياسة الادخار فيقول:

كيف تعوّد ست البيت أولادها على الادخار؟ فالنفترض أنها لها أربعة أولاد كبار يقيمون معها، وكل منهم يعمل ويكسب فكيف تحدد علاقتها المالية بأولادها؟

 

إنها تستطيع أن تأخذ منهم تكاليف إقامة كل منهم في البيت.. الأكل، السكن، وتترك لكل منهم باقى دخله ليصرفه كيف يشاء.

كثير من الدول تتبع ذلك مع مواطنيها فهى تأخذ منهم ما يساوى الخدمات العامة التي تؤديها لهم كإنشاء طرق وإقامة معاهد ومدارس ونفقات الجيش وغيرها.

 

وما تأخذه الدولة يسمى ضريبة ثم تترك لكل مواطن يتصرف في باقى دخله كيف يشاء.. يشترى سيارة، يسافر إلى أوروبا، لكنها لا تكف عن نصح أبنائها بالادخار وتتبع عدة طرق لتشجيعهم عليه كإنشاء صناديق توفير وربح سنوى للمشتركين في شركات التأمين، وهذا النوع من الادخار يسمى الادخار الاختيارى.

 

وكثير من الدول لا تكتفي بأخذ جزء من دخل الأفراد يساوى تقديم الخدمات العامة، بل تأخذ أكثر من ذلك في شكل ضرائب عالية، وفى المقابل تضع أمامهم خططا لمشاريع عامة، وهى لذلك تأخذ من الغنى أكثر من الفقير، ثم ترفع نسبة ما تأخذه الدولة من الفرد بنسبة زيادة مكسبه.

 

مثلا تأخذ 8% من دخل فرد يكسب خمسة آلاف جنيه، والذي يبلغ إيراده 100 ألف جنيه تأخذ منه 80% من الدخل الذي تحقق كنوع من المساواة بين الأفراد.. مساواة في مستوى المعيشة.. وهذا ما يسمى بالضرائب التصاعدية.

 

لكن الدولة لا تكتفى بفرض الضرائب لأنها تعلم أنه لا يزال في يد الأفراد مبالغ يمكن استثمارها في مشاريع عامة، وهى لا تريد أن تترك لهم حرية الادخار.. بل تجبرهم عليه حتى يتحقق صالح المجموع فتصدر عدة قوانين تجعل الادخار إجباريا في صورة صناديق الادخار، والتأمين على إصابات العمل وعلى حوادث السيارات وكله بحكم القانون لا تبعا لحرية الأفراد.. وهنا يصبح الادخار الإجباري كالضريبة تماما.

 

 

المصدر: فيتو

 

 

 
عدد القراءات : 71                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

6081749

عدد الزوار اليوم

1284

المتواجدون حالياً

39

أكثر المتواجدين

18184