من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الخميس 25 أبريل 2019 الساعة 09:54 مساءً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

إخلاء قطار في لندن بعد اندلاع النيران فيه ... رئيسة وزراء نيوزيلندا: نتيجة التحقيق في «مجزرة المسجدين» 10 ديسمبر ... مطالبات في العراق بوقف برنامج تلفزيوني "يثير غيرة الزوجات" ... صحفي "إسرائيلي" في الرياض بالزي السعودي... ما الحقيقة؟ ... وزير الإعلام الباكستانى: نبذل مساع جادة لإحياء الاقتصاد الوطنى ... صحفي: عشرات الكفاءات تم اقصائها منذ 2011 وحان الوقت ان تعود لقيادة البلاد ... 9 قرارات في الاجتماع الأول لمجلس نقابة الصحفيين ... بطاقة الصحافة تثير إستياء الصحفيات..والمجلس الوطني للصحافة: لا تختلف عن باقي السنوات” ... صحفي اسرائيلي بالزي السعودي وسط الرياض ... شومان : الاخبار الكاذبة تهدد مستقبل الصحافة ولابد من التعاون بين الجامعات لمواجهة الظاهرة ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

جمال عبد الناصر يثير الجدل في موريتانيا

 
0 عدد التعليقات: 51 عدد القراءات: 21-01-2019 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

يعد شارع "جمال عبد الناصر " الذي يحتضن أهم المؤسسات الحكومية والمصرفية، أكبر شوارع العاصمة الموريتانية نواكشوط وأشهرها.
ولطالما كان هذا الشارع، الذي يخلد ذكرى الزعيم المصري الراحل، ميدانا لاحتجاجات الموريتانيين وشاهدا على أحداث سياسية عديدة في البلاد.
وظل الشارع محتفظا باسمه منذ استقلال موريتانيا عن المستعمر الفرنسي عام 1960.
غير أن الموريتانيين فوجئوا أخيرا بانتشار خبر يفيد بأن مجلسي بلديتي منتفرغ زينة ولكصر، صادقا على مقترح لتغيير اسم الشارع من "جمال عبد الناصر" إلى شارع "الوحدة الوطنية"
ورغم تضارب الأنباء حول صحة الخبر، إلا أن صحفا محلية أشارت إلى أن مقترح تغيير اسم الشارع يأتي ضمن خطوة لتخليد مسيرة نظمتها الحكومة يوم 9 يناير/كانون الثاني لمواجهة العنصرية والخطاب المتطرف في موريتانيا، تحت شعار "يوم للوحدة الوطنية".
وقال المحلل السياسي، الولي ولد سيدي هيبة، لبي بي سي إن الخبر لم يؤكد بشكل رسميا ولا يزال مجرد مقترح اختلف حوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي. "
وأضاف ولد سيدي هيبة: " يبدو أن النظام السياسي الحالي يسعى إلى رسم انطباعاته في المناخ العام وترك بصمته في معالم المدينة وشوارعها."
ويبقى قرار تغيير اسم الشارع مجرد مقترح بحاجة لمصادقة وزير الداخلية عليه لكي يصبح نافذا.
شوارع موريتانيا بين ناصر وديغول
أثارت فكرة تغيير اسم الشارع جدلا واسعا وانقسم نشطاء موقع فيسبوك بين مدافع ومعارض.
المعارضون للفكرة وصفوها بالغريبة واعتبروها محاولة لضرب "الذاكرة الوطنية وطمس الانتماء للعروبة".
من جهة أخرى، دافع آخرون عن مقترح تغيير اسم الشارع بحجة أنه لا يمثل بعدا تاريخيا بالنسبة للموريتانيين.
ودعا نشطاء إلى استبدال أسماء الشوارع التي تحمل أسماء شخصيات فرنسية وأجنبية بأخرى وطنية.
وكتب المدون حسن الغوربي :"تاريخيا ....جمال عبد الناصر كان معارضا لاستقلال موريتانيا محاباة للمغرب ، لم يقف معنا حينها غير تونس والعراق..تغيير تسمية شارع جمال عبد الناصر بشارع الوحدة الوطنية خطوة مهمة وكان يجب أن يسبقها تغيير شارل ديغول أيضا.."
وكانت موريتانيا شهدت في 2017 جدلا كبيرا بعدما أجرت الحكومة استفتاء دستوريا أفضى إلى تغيير علم ونشيد البلاد.
يعد شارع "جمال عبد الناصر " الذي يحتضن أهم المؤسسات الحكومية والمصرفية، أكبر شوارع العاصمة الموريتانية نواكشوط وأشهرها.
ولطالما كان هذا الشارع، الذي يخلد ذكرى الزعيم المصري الراحل، ميدانا لاحتجاجات الموريتانيين وشاهدا على أحداث سياسية عديدة في البلاد.
وظل الشارع محتفظا باسمه منذ استقلال موريتانيا عن المستعمر الفرنسي عام 1960.
غير أن الموريتانيين فوجئوا أخيرا بانتشار خبر يفيد بأن مجلسي بلديتي منتفرغ زينة ولكصر، صادقا على مقترح لتغيير اسم الشارع من "جمال عبد الناصر" إلى شارع "الوحدة الوطنية"
ورغم تضارب الأنباء حول صحة الخبر، إلا أن صحفا محلية أشارت إلى أن مقترح تغيير اسم الشارع يأتي ضمن خطوة لتخليد مسيرة نظمتها الحكومة يوم 9 يناير/كانون الثاني لمواجهة العنصرية والخطاب المتطرف في موريتانيا، تحت شعار "يوم للوحدة الوطنية".
وقال المحلل السياسي، الولي ولد سيدي هيبة، لبي بي سي إن الخبر لم يؤكد بشكل رسميا ولا يزال مجرد مقترح اختلف حوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي. "
وأضاف ولد سيدي هيبة: " يبدو أن النظام السياسي الحالي يسعى إلى رسم انطباعاته في المناخ العام وترك بصمته في معالم المدينة وشوارعها."
ويبقى قرار تغيير اسم الشارع مجرد مقترح بحاجة لمصادقة وزير الداخلية عليه لكي يصبح نافذا.
جمال عبد الناصر
جمال عبد الناصر فى موريتانيا
شوارع موريتانيا بين ناصر وديغول
أثارت فكرة تغيير اسم الشارع جدلا واسعا وانقسم نشطاء موقع فيسبوك بين مدافع ومعارض.
المعارضون للفكرة وصفوها بالغريبة واعتبروها محاولة لضرب "الذاكرة الوطنية وطمس الانتماء للعروبة".
عبد الناصر
عبد الناصر يثير الجدل بموريتانيا
من جهة أخرى، دافع آخرون عن مقترح تغيير اسم الشارع بحجة أنه لا يمثل بعدا تاريخيا بالنسبة للموريتانيين.
ودعا نشطاء إلى استبدال أسماء الشوارع التي تحمل أسماء شخصيات فرنسية وأجنبية بأخرى وطنية.
وكتب المدون حسن الغوربي :"تاريخيا ....جمال عبد الناصر كان معارضا لاستقلال موريتانيا محاباة للمغرب ، لم يقف معنا حينها غير تونس والعراق..تغيير تسمية شارع جمال عبد الناصر بشارع الوحدة الوطنية خطوة مهمة وكان يجب أن يسبقها تغيير شارل ديغول أيضا.."
الرئيس عبد الناصر
الرئيس عبد الناصر يثير الجدل
وكانت موريتانيا شهدت في 2017 جدلا كبيرا بعدما أجرت الحكومة استفتاء دستوريا أفضى إلى تغيير علم ونشيد البلاد.

 

 

 
عدد القراءات : 51                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5979524

عدد الزوار اليوم

1547

المتواجدون حالياً

33

أكثر المتواجدين

18184