من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الثلاثاء 16 يوليو 2019 الساعة 08:25 مساءً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
هل أنت راضي عن التغطية الإعلامية لكأس الأمم الأفريقية ؟
لا
نعم
غير مهتم
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

وزير الإعلام السعودى يدعو إلى تنسيق الجهود الإعلامية العربية ... بنك ناصر يوافق على قروض وشراء سيارات للصحفيين بضمان البدل ... "الصحفيين العرب" يستنكر تصريحات مستشار ترامب حول نقابة الفلسطينيين ... صحفيو "بترا": مستاؤون من غياب الرزاز والمسؤولين عن احتفالنا وانسحاب نقيب الصحفيين ... فورين بوليسي : الإدارة الأمريكية تستعد لفرض عقوبات على تركيا ... الأربعاء.. معرض كاريكاتير عن 'الصحافة وحريتها' ... صحفي سعودي: أردوغان يحاصر شعبه بسياساته الحمقاء ... "القهر حتى الموت".. صحفي فلسطيني يلقن غرينبلات درسا ... بالخطوات.. اعرف طريقة الوصول لكمبيوتر آخر من جهازك الخاص ... من أجل عيون ماما أمريكا.. قطر تفتح النار علي النظام التركي عبر بوق الجزيرة ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

طبيب جزائري: الصحافة مهنة خطيرة ومضرة بالصحة وعلى ممارسيها الانتباه لصحتهم

 
0 عدد التعليقات: 101 عدد القراءات: 30-10-2018 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

وصف رئيس الأطباء بالمركز الاستشفائي الجامعي "الحكيم ابن باديس" بقسنطينة، الأستاذ نزيم نوري، مهنة الصحافة بـ«الخطيرة"، بالنظر إلى الضغوط التي يتعرض لها ممارسوها، والتي غالبا ما تتسبب في أمراض عديدة، على غرار السكري وضغط الدم، وتؤدي في بعض الأحيان إلى جلطات دماغية وسكتات قلبية في سن مبكرة.
حسب رئيس مصلحة الغدد بالمركز الاستشفائى الجامعي "ابن باديس"، في لقاء إعلامي نشطه نهاية الأسبوع الفارط، بمناسبة إحياء اليوم الوطني للصحافة المصادف لـ22 أكتوبر من كل سنة، فإن مهنة الصحافة أضحت من المهن التي تؤثر كثيرا على صحة ممتهنيها، معتبرا أن هذا الأمر لا يقتصر على الجزائر فقط، إنما ينتشر على الصعيد العالمي، ليكشف عن أن شريحة الصحفيين المصابين بالسكري أضحت من أكثر الشرائح المنتشرة في الوسط المهني.
قال الأستاذ نوري، ممثل مدير المستشفى في المجلس العلمي، بأن صحة الصحفيين وتأثّرهم الكبير بالأمراض المزمنة، أصبح موضوع الساعة، وقد تم تناوله من طرف العديد من وسائل الإعلام عبر العالم، مضيفا أن "وفاة الفجأة" التي أصبحت في تزايد كبير بين رجال الإعلام، أضحت تشكل هاجسا كبيرا لدى الأخصائيين والمعنيين على حد سواء، وأصبحت تضاهي تعرّض الصحفي للاعتداء وحتى القتل خلال تغطية الأحداث في مناطق الصراعات والحروب.   
نصح رئيس الأطباء بالمركز الاستشفائى الجامعي "ابن باديس"، أصحاب مهنة المتاعب بالابتعاد قدر المستطاع عن الضغط، مع مراعاة جانب الأكل في حياتهم اليومية. معتبرا أن السواد الأعظم من الصحفيين بات يعتمد على الوجبات السريعة وغير الصحية خلال الغداء، بما أنه كثير التنقل وتحتم عليه ظروف عمله الأكل خارج المنزل، وفي وقت قصير، بالنظر إلى طبيعة العمل. كما نصح بالإكثار من شرب الماء وتجنّب الأكل بين الوجبات، خاصة إذا كانت عبارة عن سكريات أو كعك أو مشروبات سكرية.
حسب الدكتور نوري، فإن التحدي الكبير الذي يجب رفعه في الوقت الحالي،  يتمثل في كيفية التحكم في الضغط والقلق عند الصحفي، مع ضمان تأدية العمل بطريقة عادية، لتجنب حدوث أضرار بآثار تكون غالبا دائمة وغير قابلة للعلاج. مضيفا أن ممارسة الهويات، على غرار الاستماع للموسيقى، قراءة القرآن أو ممارسة الرياضة من أهم الأمور التي يمكنها المساهمة في التغلب على الضغط والقلق، بما أنها ستكون متنفسا للفرد وتساعده على تخفيف الضغط.
قال رئيس مصلحة الغدد بأن العمل الصحفي، إلى جانب تأثيره على الحياة الشخصية والعائلية لأصحابها، فإن تأثيره ملحوظ في الجانب الصحي، وعليه طالب من أهل المهنة بالمحافظة على صحتهم سواء من الجانب المعنوي أو البدني، منوها بالعمل الجبار الذي يقوم به الإعلام في سبيل حل مشاكل العديد من الشرائح في المجتمع الجزائري، وقال بأن هذه المهنة أصبحت تشكل قوة حيوية في الجزائر.
وصف رئيس الأطباء بالمركز الاستشفائي الجامعي "الحكيم ابن باديس" بقسنطينة، الأستاذ نزيم نوري، مهنة الصحافة بـ«الخطيرة"، بالنظر إلى الضغوط التي يتعرض لها ممارسوها، والتي غالبا ما تتسبب في أمراض عديدة، على غرار السكري وضغط الدم، وتؤدي في بعض الأحيان إلى جلطات دماغية وسكتات قلبية في سن مبكرة.
حسب رئيس مصلحة الغدد بالمركز الاستشفائى الجامعي "ابن باديس"، في لقاء إعلامي نشطه نهاية الأسبوع الفارط، بمناسبة إحياء اليوم الوطني للصحافة المصادف لـ22 أكتوبر من كل سنة، فإن مهنة الصحافة أضحت من المهن التي تؤثر كثيرا على صحة ممتهنيها، معتبرا أن هذا الأمر لا يقتصر على الجزائر فقط، إنما ينتشر على الصعيد العالمي، ليكشف عن أن شريحة الصحفيين المصابين بالسكري أضحت من أكثر الشرائح المنتشرة في الوسط المهني.
قال الأستاذ نوري، ممثل مدير المستشفى في المجلس العلمي، بأن صحة الصحفيين وتأثّرهم الكبير بالأمراض المزمنة، أصبح موضوع الساعة، وقد تم تناوله من طرف العديد من وسائل الإعلام عبر العالم، مضيفا أن "وفاة الفجأة" التي أصبحت في تزايد كبير بين رجال الإعلام، أضحت تشكل هاجسا كبيرا لدى الأخصائيين والمعنيين على حد سواء، وأصبحت تضاهي تعرّض الصحفي للاعتداء وحتى القتل خلال تغطية الأحداث في مناطق الصراعات والحروب.   
نصح رئيس الأطباء بالمركز الاستشفائى الجامعي "ابن باديس"، أصحاب مهنة المتاعب بالابتعاد قدر المستطاع عن الضغط، مع مراعاة جانب الأكل في حياتهم اليومية. معتبرا أن السواد الأعظم من الصحفيين بات يعتمد على الوجبات السريعة وغير الصحية خلال الغداء، بما أنه كثير التنقل وتحتم عليه ظروف عمله الأكل خارج المنزل، وفي وقت قصير، بالنظر إلى طبيعة العمل. كما نصح بالإكثار من شرب الماء وتجنّب الأكل بين الوجبات، خاصة إذا كانت عبارة عن سكريات أو كعك أو مشروبات سكرية.
حسب الدكتور نوري، فإن التحدي الكبير الذي يجب رفعه في الوقت الحالي،  يتمثل في كيفية التحكم في الضغط والقلق عند الصحفي، مع ضمان تأدية العمل بطريقة عادية، لتجنب حدوث أضرار بآثار تكون غالبا دائمة وغير قابلة للعلاج. مضيفا أن ممارسة الهويات، على غرار الاستماع للموسيقى، قراءة القرآن أو ممارسة الرياضة من أهم الأمور التي يمكنها المساهمة في التغلب على الضغط والقلق، بما أنها ستكون متنفسا للفرد وتساعده على تخفيف الضغط.
قال رئيس مصلحة الغدد بأن العمل الصحفي، إلى جانب تأثيره على الحياة الشخصية والعائلية لأصحابها، فإن تأثيره ملحوظ في الجانب الصحي، وعليه طالب من أهل المهنة بالمحافظة على صحتهم سواء من الجانب المعنوي أو البدني، منوها بالعمل الجبار الذي يقوم به الإعلام في سبيل حل مشاكل العديد من الشرائح في المجتمع الجزائري، وقال بأن هذه المهنة أصبحت تشكل قوة حيوية في الجزائر.

 

 

 
عدد القراءات : 101                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

6394953

عدد الزوار اليوم

4317

المتواجدون حالياً

61

أكثر المتواجدين

18184