من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الجمعة 14 ديسمبر 2018 الساعة 09:35 صباحاً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
هل تؤيد قرار وزير التعليم بمنع دخول الإعلاميين للمدارس إلا بموافقة مسبقة؟
نعم
لا
لا اهتم
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

فرنسا 24 تحتفل بانطلاقها الدولي بأربع لغات ... "الدولي للصحفيين" يدين اقتحام الاحتلال الاسرائيلي لمقر وكالة الانباء الفلسطينية ... الأعلى للإعلام يلتقي جوجل وتويتر ومايكروسوفت لتنظيم المشهد الإعلامي ... حشد صحفي بـ"أخبار اليوم" انتظارا لوصول جثمان إبراهيم سعدة ... مصرع جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين بإطلاق نار في رام الله ... مادورو: أمريكا تخطط لاغتيالى لفرض ديكتاتورية بفنزويلا ... فيينا تطالب بالإفراج الفوري عن صحفي نمساوي موقوف في تركيا ... أهم 10 معلومات عن الكاتب الراحل إبراهيم سعدة.. تعرف عليها ... نقيب الصحفيين ناعيًا إبراهيم سعدة: من جيل الفرسان العظماء ... خالد ميري: الصحافة العربية والمصرية خسرت بعد رحيل «أستاذ صحافة الملايين» ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

محمد باسم يكتب : استباحة الإعلام

 
0 عدد التعليقات: 363 عدد القراءات: 09-10-2018 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

لماذا أصبحت الساحة الإعلامية هي الوحيدة المستباحة التي يعمل بها غير المتخصصين؟
هل يجوز أن يعمل الصحفي طبيبا، أو قاضيا، أو مهندسا؟
في السنوات الأخيرة تسلل إلى الساحة الإعلامية أنصاف الموهوبين وغير المتخصصين فأساءوا إلى المهنة، وجعلونا عُرضة للقيل والقال في الإعلام الوافد من الخارج. 
أفرزت الأحداث الأخيرة التي تعرضت لها مصر في السنوات السبع الماضية عددا من الظواهر التي فتحت الأبواب لكل من هبَّ ودبَّ للعمل في مجال الإعلام، وهو ما ترتب عليه منتج إعلامي مشوه، من هذه الظواهر:
أولا: رأينا من يتسللون إلى الساحة من خلال شرائهم لأوقات بث من أصحاب القنوات، حيث رأينا شخصيات لا علاقة لها بالإعلام.. فقط تمتلك أموالا وتشتري ساعات بث من القنوات لتقدم من خلالها ما تشاء، بالرغم من أنهم غير مؤهلين للظهور على الشاشة. 
لا أنكر حق البعض في العمل بالإعلام من غير خريجي كليات الإعلام، لكن هؤلاء قلة استغنوا بالإعلام عن وظائفهم الأخرى، وهو ما أثر سلبا على المنتج الإعلامي.
ويساعد على ذلك سعي بعض أصحاب القنوات إلى بيع ساعات البث ليحققوا مكاسب في ظل غياب الإعلانات، دون النظر إلى من يقدمون هذه البرامج المباعة، ولا عجب إذا رأينا أنصاف المتعلمين يظهرون على الشاشة ويطلقون على أنفسهم إعلاميين. 
ثانيا: ظهور الواسطة والمحسوبية والشللية التي أدت إلى ظهور غير المؤهلين على الشاشة، بل الأغرب من ذلك أننا وجدناهم كتابا في صحف معروفة. 
ثالثا: ظهور قنوات ما سمي بـ"بير السلم" التي قدمت منتجا إعلاميا مشوها، فلا يوجد متخصصون، ولا قضايا، ولا أدنى معايير الفن الإعلامي.
أتمنى أن يستعيد الإعلام المصري قوته من خلال قانون يلزم القنوات بتقديم من تتوفر لديهم مقاييس العمل الإعلامي، حتى يستعيد الإعلام عافيته، وتستعيد مصر ريادتها في هذا المجال.
 
الكلمات المفتاحية
استباحة الإعلام
لماذا أصبحت الساحة الإعلامية هي الوحيدة المستباحة التي يعمل بها غير المتخصصين؟
هل يجوز أن يعمل الصحفي طبيبا، أو قاضيا، أو مهندسا؟
في السنوات الأخيرة تسلل إلى الساحة الإعلامية أنصاف الموهوبين وغير المتخصصين فأساءوا إلى المهنة، وجعلونا عُرضة للقيل والقال في الإعلام الوافد من الخارج. 
أفرزت الأحداث الأخيرة التي تعرضت لها مصر في السنوات السبع الماضية عددا من الظواهر التي فتحت الأبواب لكل من هبَّ ودبَّ للعمل في مجال الإعلام، وهو ما ترتب عليه منتج إعلامي مشوه، من هذه الظواهر:
أولا: رأينا من يتسللون إلى الساحة من خلال شرائهم لأوقات بث من أصحاب القنوات، حيث رأينا شخصيات لا علاقة لها بالإعلام.. فقط تمتلك أموالا وتشتري ساعات بث من القنوات لتقدم من خلالها ما تشاء، بالرغم من أنهم غير مؤهلين للظهور على الشاشة. 
لا أنكر حق البعض في العمل بالإعلام من غير خريجي كليات الإعلام، لكن هؤلاء قلة استغنوا بالإعلام عن وظائفهم الأخرى، وهو ما أثر سلبا على المنتج الإعلامي.
ويساعد على ذلك سعي بعض أصحاب القنوات إلى بيع ساعات البث ليحققوا مكاسب في ظل غياب الإعلانات، دون النظر إلى من يقدمون هذه البرامج المباعة، ولا عجب إذا رأينا أنصاف المتعلمين يظهرون على الشاشة ويطلقون على أنفسهم إعلاميين. 
ثانيا: ظهور الواسطة والمحسوبية والشللية التي أدت إلى ظهور غير المؤهلين على الشاشة، بل الأغرب من ذلك أننا وجدناهم كتابا في صحف معروفة. 
ثالثا: ظهور قنوات ما سمي بـ"بير السلم" التي قدمت منتجا إعلاميا مشوها، فلا يوجد متخصصون، ولا قضايا، ولا أدنى معايير الفن الإعلامي.
أتمنى أن يستعيد الإعلام المصري قوته من خلال قانون يلزم القنوات بتقديم من تتوفر لديهم مقاييس العمل الإعلامي، حتى يستعيد الإعلام عافيته، وتستعيد مصر ريادتها في هذا المجال.
 
نقلاً عن " البوابة نيوز "

 

 

 
عدد القراءات : 363                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5444067

عدد الزوار اليوم

1737

المتواجدون حالياً

25

أكثر المتواجدين

18184