من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الخميس 15 نوفمبر 2018 الساعة 01:52 صباحاً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
هل تؤيد قرار وزير التعليم بمنع دخول الإعلاميين للمدارس إلا بموافقة مسبقة؟
نعم
لا
لا اهتم
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

يديعوت أحرونوت تؤكد استقالة وزير الدفاع الإسرائيلى بسبب "غزة" ... الوطنية للصحافة: إعادة هيكلة وتأمين المواقع الإلكترونية التابعة للمؤسسات القومية ... وزير الإعلام الكويتى يفتتح معرض الكويت للكتاب بمشاركة 75 دار نشر مصرية ... صحفيون:قصف الاحتلال لفضائية الأقصى لن يسكت صوتهاالمقاوم ... سي إن إن تقاضي ترامب بعد إلغاء تصريح عمل صحفي لها ... أمريكا تحث روسيا على المساعدة فى إطلاق سراح صحفى محتجز بسوريا ... رئيس تحرير صحيفة تونسية يقاضي السفير السعودي بتهمة احتجاز صحفيين ... الصحافة الدولية: بوعشرين الصحافي الأكثر انتقادا للسلطة يتم «عقابه» ... تظاهرات لمئات الصحفيين فى إيطاليا للدفاع عن حرية الصحافة ... أيمن نور يطالب بتحويل مبني القنصل السعودي الى قبر لخاشقجي ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

8.5 جرامات ذهب قيمة الجنيه المصري عام 1836

 
0 عدد التعليقات: 74 عدد القراءات: 28-06-2018 بتاريخ: ثناء الكراس كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

نشرت مجلة "بناء الوطن " عام 1968 تحقيقًا صحفيًّا حول تطور العملات في مصر وخاصة العملات الذهبية قالت فيه:
في عام 1834 أعلنت الحكومة المصرية بإيعاذ من إنجلترا أنها لا تقبل في خزانتها العملات العثمانية التي كانت سائدة، فهي لا تقبل الريـال «أبو طاقية» ولا الريـال «أبو مدفع» وغيرها من العملات العثمانية، فصدر الريـال الذهبي وقيمته عشرون قرشًا، والريـال الفضة وقيمته عشرون قرشًا أيضًا.
وفي عام 1836 صدرت أولى العملات المصرية وفئاتها الجنيه الذهبي، وقيمته مائة قرش، والخمسون قرشًا، والعشرون والعشرة قروش الذهبية.
أما الفضية فصدر منها الريـال الفضة ويساوي عشرين قرشًا وعشرة قروش والقرشان الفضة.
وفي عام 1885 أصدر سعيد باشا، قانون العملة الموحدة وهي الجنيه الذهبي ووزنه 8.5 جرامات إلى جانب التداول بالعملات الأجنبية الإسترليني، والبنتو الفرنسي، والجنيه التركي.
وجاء عهد الخديو توفيق نهاية عام 1885 أصدر دكريتو (فرمان) باعتبار الجنيه المصري وحدة النقود ويبلغ وزنه 8.5 جرامات ذهب، بالإضافة إلى عملات ذهبية أخرى من فئة الخمسة والعشرة والعشرين والخمسين قرشًا.
كما ضربت نقودًا فضية من فئة القرشين والقرش ونصف وربع القرش ونقود أخرى برونزية من فئة المليم.
وفي يونيو عام 1898 صدر فرمان بإنشاء البنك الأهلي المصري باعتباره أول بنك تجاري يزاول العمليات المصرفية.
وفي عهد السلطان حسين كامل عام 1914 ظهرت عملة التعريفة المخروم والقرش الذي يحمل صورته.
وعندما تولى الملك فؤاد الحكم عام 1922 أصدر عملات ذهبية باسم المملكة المصرية عليها صورته بملابسه الملكية من فئة الجنيه والخمسة جنيه.
وكما نشرت المجلة رفض الشعب المصري التعامل بالجنيه الورقي عند ظهوره قائلين (كيف استبدل جنيه ذهب بحتة ورقة).
اشتقت كلمة الجنيه وهي كلمة تعود إلى غينيا الأفريقية، وهي الدولة التي كان يستخرج منها الذهب لتصنيع الجنيهات المصرية الذهبية.
أما إصدار أول جنيه مصري يحمل علامة مائية كان جنيه الفلاح أو جنيه عم إدريس، وعليه صورة رجل عجوز اسمه عم إدريس، وعلى الظهر صورة منزل المنصور قلاوون بين القصرين، ثم ظهر جنيه يحمل صورة الملك فاروق عام 1950، ثم الجنيه الذي يحمل صورة مسجد السلطان قايتباي عام 1968.
نشرت مجلة "بناء الوطن " عام 1968 تحقيقًا صحفيًّا حول تطور العملات في مصر وخاصة العملات الذهبية قالت فيه:
في عام 1834 أعلنت الحكومة المصرية بإيعاذ من إنجلترا أنها لا تقبل في خزانتها العملات العثمانية التي كانت سائدة، فهي لا تقبل الريـال «أبو طاقية» ولا الريـال «أبو مدفع» وغيرها من العملات العثمانية، فصدر الريـال الذهبي وقيمته عشرون قرشًا، والريـال الفضة وقيمته عشرون قرشًا أيضًا.
وفي عام 1836 صدرت أولى العملات المصرية وفئاتها الجنيه الذهبي، وقيمته مائة قرش، والخمسون قرشًا، والعشرون والعشرة قروش الذهبية.
أما الفضية فصدر منها الريـال الفضة ويساوي عشرين قرشًا وعشرة قروش والقرشان الفضة.
وفي عام 1885 أصدر سعيد باشا، قانون العملة الموحدة وهي الجنيه الذهبي ووزنه 8.5 جرامات إلى جانب التداول بالعملات الأجنبية الإسترليني، والبنتو الفرنسي، والجنيه التركي.
وجاء عهد الخديو توفيق نهاية عام 1885 أصدر دكريتو (فرمان) باعتبار الجنيه المصري وحدة النقود ويبلغ وزنه 8.5 جرامات ذهب، بالإضافة إلى عملات ذهبية أخرى من فئة الخمسة والعشرة والعشرين والخمسين قرشًا.
كما ضربت نقودًا فضية من فئة القرشين والقرش ونصف وربع القرش ونقود أخرى برونزية من فئة المليم.
وفي يونيو عام 1898 صدر فرمان بإنشاء البنك الأهلي المصري باعتباره أول بنك تجاري يزاول العمليات المصرفية.
وفي عهد السلطان حسين كامل عام 1914 ظهرت عملة التعريفة المخروم والقرش الذي يحمل صورته.
وعندما تولى الملك فؤاد الحكم عام 1922 أصدر عملات ذهبية باسم المملكة المصرية عليها صورته بملابسه الملكية من فئة الجنيه والخمسة جنيه.
وكما نشرت المجلة رفض الشعب المصري التعامل بالجنيه الورقي عند ظهوره قائلين (كيف استبدل جنيه ذهب بحتة ورقة).
اشتقت كلمة الجنيه وهي كلمة تعود إلى غينيا الأفريقية، وهي الدولة التي كان يستخرج منها الذهب لتصنيع الجنيهات المصرية الذهبية.
أما إصدار أول جنيه مصري يحمل علامة مائية كان جنيه الفلاح أو جنيه عم إدريس، وعليه صورة رجل عجوز اسمه عم إدريس، وعلى الظهر صورة منزل المنصور قلاوون بين القصرين، ثم ظهر جنيه يحمل صورة الملك فاروق عام 1950، ثم الجنيه الذي يحمل صورة مسجد السلطان قايتباي عام 1968.

 

 

 
عدد القراءات : 74                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5359747

عدد الزوار اليوم

246

المتواجدون حالياً

54

أكثر المتواجدين

18184