من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الجمعة 21 سبتمبر 2018 الساعة 12:52 مساءً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
تقديرك لتغطية الاعلام المصري للمنتخب في كأس العالم؟
حيادي
مبالغ جدا
لم يقدر الموقف
لا يتناسب مع الحدث
ضعيف جدا
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

"مدى" يعلن عن بدء العمل لإطلاق مؤشر حرية الصحافة في فلسطين ... مقتل عدد من الأشخاص في إطلاق نار بولاية ميريلاند ... كشف مخطط جوليان أسانج بالتعاون مع صحفي سويدي للهرب إلى روسيا ... بيع مجلة "تايم" مقابل 190 مليون دولار ... الأعلى للإعلام: القضاء الإداري انتصر للمجلس بوقف بث LTC ... الشارقة تستضيف ملتقى قادة الإعلام العربي الخامس نهاية الشهر ... فرنسا تعترف رسميا بوضع نظام للتعذيب خلال فترة احتلالها للجزائر ... النهار تتكفل بحالة “رضا جودي” ونقله للعلاج بأوروبا ... بعد أن تدهورت حالته .. صحفي جزائري معروف يعرض كليته للبيع من أجل العلاج ... محكمة إيرانية تحكم على نائب الرئيس السابق بالسجن 6 سنوات ونصف السنة ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

عباس محمود العقاد يكتب: الكتاب طعام الفكر

 
0 عدد التعليقات: 39 عدد القراءات: 24-06-2018 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

في مجلة الهلال عام 1971 كتب الأديب عباس محمود العقاد مقالا عن أهمية القراءة قال فيه:
ليس هناك كتاب أقرأه لا أستفيد منه شيئا جديدا، فحتى الكتاب التافه أستفيد من قراءته، لأنني تعلمت شيئا جديدا هو ما هى التفاهة؟ وكيف يكتب الكتاب التافهون؟ وفيم يفكرون؟
إن الكتب مثل الناس فيهم السيد والوقور وفيهم الكيس الظريف، وفيهم الجميل الرائع، وفيهم الساذج الصادق، وفيهم الأديب والمخطئ والخائن والجاهل والوضيع والخليع.
هذه الندرة من الكتب التي تيسرت لى أيام التلمذة وما بعدها علمتنى دستور للمطالعة أدين به إلى الآن، وخلاصته أن كتابا تقرأه ثلاث مرات أنفع من ثلاثة كتب تقرأ كل منها مرة واحدة.
كلا لست أهوى القراءة لأكتب، ولا أهوى القراءة لأزداد عمرا في تقدير الحساب، وإنما أهوى القراءة لأن عندى حياة واحدة في هذه الدنيا، وحياة واحدة لا تكفينى ولا تحرك كل ما فى ضميرى من بواعث الحركة والقراءة دون غيرها، هي التي تعطينى أكثر من حياة واحدة في مدى عمر الإنسان الواحد، لأنها تزيد هذه الحياة من ناحية العمق، وإن كانت لا تطيلها بمقادير الحساب.
التجارب لا تقرأ في الكتب.. ولكن الكتب تساعد على الانتفاع بالتجارب.
لا أحب الكتب لأنني زاهد في الحياة.. ولكنني أحب الكتب لأن حياة واحدة لا تكفيني، ومهما يأكل الإنسان فإنه لن يأكل بأكثر من معدة واحدة، ومهما يلبس فإنه لن يلبس على غير جسد واحد، ومهما يتنقل فإنه لن يستطيع أن يحل في مكانين..  ولكن بزاد الفكر والشعور والخيال يستطيع أن يجمع الحيوات في عمر واحد، ويستطيع أن يضاعف فكره وشعوره وخياله كما يتضاعف الشعور بالحب المتبادل.
يحسن بالقارئ أن يعيد تصفح الكتب التي يقرأها مرة كل ثلاث سنوات على الأكثر فإنه يضاعف انتفاعه بها.
يقول لك المرشدون: اقرأ بما ينفعك.. لكنى أقول لك انتفع بما تقرأ.
خلاصة ما أصف به الثقافة أنها ترويض الوظائف الإنسانية على استيفاء نصيبها من الحياة الفضلى.
في مجلة الهلال عام 1971 كتب الأديب عباس محمود العقاد مقالا عن أهمية القراءة قال فيه:
ليس هناك كتاب أقرأه لا أستفيد منه شيئا جديدا، فحتى الكتاب التافه أستفيد من قراءته، لأنني تعلمت شيئا جديدا هو ما هى التفاهة؟ وكيف يكتب الكتاب التافهون؟ وفيم يفكرون؟
إن الكتب مثل الناس فيهم السيد والوقور وفيهم الكيس الظريف، وفيهم الجميل الرائع، وفيهم الساذج الصادق، وفيهم الأديب والمخطئ والخائن والجاهل والوضيع والخليع.
هذه الندرة من الكتب التي تيسرت لى أيام التلمذة وما بعدها علمتنى دستور للمطالعة أدين به إلى الآن، وخلاصته أن كتابا تقرأه ثلاث مرات أنفع من ثلاثة كتب تقرأ كل منها مرة واحدة.
كلا لست أهوى القراءة لأكتب، ولا أهوى القراءة لأزداد عمرا في تقدير الحساب، وإنما أهوى القراءة لأن عندى حياة واحدة في هذه الدنيا، وحياة واحدة لا تكفينى ولا تحرك كل ما فى ضميرى من بواعث الحركة والقراءة دون غيرها، هي التي تعطينى أكثر من حياة واحدة في مدى عمر الإنسان الواحد، لأنها تزيد هذه الحياة من ناحية العمق، وإن كانت لا تطيلها بمقادير الحساب.
التجارب لا تقرأ في الكتب.. ولكن الكتب تساعد على الانتفاع بالتجارب.
لا أحب الكتب لأنني زاهد في الحياة.. ولكنني أحب الكتب لأن حياة واحدة لا تكفيني، ومهما يأكل الإنسان فإنه لن يأكل بأكثر من معدة واحدة، ومهما يلبس فإنه لن يلبس على غير جسد واحد، ومهما يتنقل فإنه لن يستطيع أن يحل في مكانين..  ولكن بزاد الفكر والشعور والخيال يستطيع أن يجمع الحيوات في عمر واحد، ويستطيع أن يضاعف فكره وشعوره وخياله كما يتضاعف الشعور بالحب المتبادل.
يحسن بالقارئ أن يعيد تصفح الكتب التي يقرأها مرة كل ثلاث سنوات على الأكثر فإنه يضاعف انتفاعه بها.
يقول لك المرشدون: اقرأ بما ينفعك.. لكنى أقول لك انتفع بما تقرأ.
خلاصة ما أصف به الثقافة أنها ترويض الوظائف الإنسانية على استيفاء نصيبها من الحياة الفضلى.

 

 

 
عدد القراءات : 39                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5179937

عدد الزوار اليوم

1354

المتواجدون حالياً

61

أكثر المتواجدين

18184