من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الأربعاء 15 أغسطس 2018 الساعة 11:41 صباحاً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
تقديرك لتغطية الاعلام المصري للمنتخب في كأس العالم؟
حيادي
مبالغ جدا
لم يقدر الموقف
لا يتناسب مع الحدث
ضعيف جدا
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

أول مذيعة محجبة على شاشة أميركية تؤكد أن الإصرار يغلب الإسلاموفوبيا ... كرم جبر: الصحف تستهلك بـ800 مليون جنيه سنويا ... المدير التنفيذى لـ LTC : الإعلام صناعة ومن حق كل قناة أن يكون لديها إعلانات ... ارتفاع حصيلة ضحايا الفلسطينيين فى غارات طائرات الاحتلال فجر اليوم لـ 3 شهداء ... البحث عن مجهولين سرقا 65 ألف جنيه من صحفى بالطالبية ... نشأت الديهى: الصحافة الورقية لن تموت وتنتظر الدعم قبل احتضارها ... منابر إعلام التنظيم الدولى للإخوان وسيلة معصوم مرزوق للترويج لمبادرته ... صحفي سابق بقناة الجزيرة: قطر تجند "هاكرز" لسرق صفحات الصحفيين ... مدير عام الطباعة والتوزيع في "المصري اليوم": الصحف الورقية لا تقدم خدمة للقارئ حتى ترفع أسعار البيع ... "استقلال الصحافة": قصر المهنة على خريجي الإعلام يحرمها من مواهب حقيقية ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

مقتل صحفي حقق بتورط حكومة سلوفاكيا مع المافيا يطيح بوزير الداخلية

 
0 عدد التعليقات: 92 عدد القراءات: 12-03-2018 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

وزير داخلية سلوفاكيا روبرت كاليناك

وزير داخلية سلوفاكيا روبرت كاليناك

 

 

أعلن وزير داخلية سلوفاكيا روبرت كاليناك، الاثنين، استقالته على خلفية مقتل صحفي حقق في تورط حكومي محتمل مع المافيا الإيطالية.
وقال كاليناك، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم: "أستقيل من منصب وزير الداخلية، ومن منصب نائب لرئيس الوزراء".
وأضاف: "أرجو أن أساهم ـ عبر هذه الحركة - (الاستقالة)، في إعادة الاستقرار للوضع في سلوفاكيا"، متابعا: "هدفي الرئيسي هو كشف حادثة القتل المزدوج، وعلينا معرفة لماذا ومن قام بذلك".
وتأتي استقالة الوزير بعد أقل من أسبوعين على تأكيده، في تصريحات إعلامية، على أنه لا يمتلك أي خطط لتقديم استقالته من منصبه.
غير أن تزايد الضغوط على الوزير من قبل المعارضة وأحد أحزاب الائتلاف الحاكم بالبلاد، علاوة على الاحتجاجات المطالبة باستقالته، جميعها عوامل لم تترك على ما يبدو للوزير أي خيار سوى الانسحاب.
الصحفي السلوفاكي جاك كوسياك (27 عاما)، كان يعد لنشر تحقيق قالت وسائل إعلام محلية إنه أعد تقريرا استقصائيا حول علاقات مفترضة تربط سياسيين من سلوفاكيا، بينهم رئيس الوزراء، روبرت فيكو، برجال أعمال إيطاليين مرتبطين بالمافيا الكالابرية (نسبة إلى نحافظة كالابري جنوبي إيطاليا).
لكن، في نهاية الشهر الماضي، عثر على كوسياك وصديقته، مقتولين بمنزله رميا بالرصاص.
حادثة زعزعت البلاد، وفجرت أزمة سياسية خانقة، تبلورت من خلال الانقسام الحاد الذي شاب الحكومة، والاحتجاجات بالشوارع، كما لم تفوت المعارضة فرصة الانقضاض على الحكومة، مطالبة باستقالة وزير الداخلية.
من جهته، طالب حزب «موست هيد» الذي يمثل الأقلية المجرية بالبلاد، باستقالة وزير الداخلية، وبانضمام محققين أجانب لفريق التحقيق في مقتل الصحفي، وهي تقريبا نفس المطالب التي تبنتها المعارضة.
ووفق مراقبين، فإن انقسام الحكومة السلوفاكية على خلفية مقتل كوسياك، دفع بوزير الثقافة، ماريك مداريتش، إلى إعلان استقالته بعد 3 أيام فقط من الحادثة.
ونقلت شبكة "إيه بى سي" الأمريكية، عن مداريتش، قوله حينها، إن "الاستقالة هي قراره الشخصي"، مضيفا: "لا أستطيع باعتباري وزيرا للثقافة، أن أتقبل حقيقة أن يقتل صحفي خلال فترتي بالمنصب".
ولئن لم يذكر الوزير تفاصيل إضافية حول استقالته، إلا أن محللين تحدثوا على وجود حنق كبير في التشكيلة الحكومية حيال مقتل الصحفي، وما يعنيه ذلك من تثبيت للتهم على رئيس الوزراء روبرت فيكو.
من جانبه، نفى فيكو وجود أي علاقة له بالجماعات الإجرامية، وعرض مكافأة مالية بمليون يورو لمن يدلي بمعلومات حول حادث مقتل كوسياك.
موقف جعل تقارير إعلامية تطرح فرضية بوجود طرف حاول استثمار ما يحدث عبر قتل الصحفي لنسب التهمة إلى الحكومة، وإثبات تورط رئيس الوزراء مع المافيا.

أعلن وزير داخلية سلوفاكيا روبرت كاليناك، الاثنين، استقالته على خلفية مقتل صحفي حقق في تورط حكومي محتمل مع المافيا الإيطالية.

 

وقال كاليناك، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم: "أستقيل من منصب وزير الداخلية، ومن منصب نائب لرئيس الوزراء".

 

 

وأضاف: "أرجو أن أساهم ـ عبر هذه الحركة - (الاستقالة)، في إعادة الاستقرار للوضع في سلوفاكيا"، متابعا: "هدفي الرئيسي هو كشف حادثة القتل المزدوج، وعلينا معرفة لماذا ومن قام بذلك".

 

وتأتي استقالة الوزير بعد أقل من أسبوعين على تأكيده، في تصريحات إعلامية، على أنه لا يمتلك أي خطط لتقديم استقالته من منصبه.

 

غير أن تزايد الضغوط على الوزير من قبل المعارضة وأحد أحزاب الائتلاف الحاكم بالبلاد، علاوة على الاحتجاجات المطالبة باستقالته، جميعها عوامل لم تترك على ما يبدو للوزير أي خيار سوى الانسحاب.

الصحفي السلوفاكي جاك كوسياك (27 عاما)، كان يعد لنشر تحقيق قالت وسائل إعلام محلية إنه أعد تقريرا استقصائيا حول علاقات مفترضة تربط سياسيين من سلوفاكيا، بينهم رئيس الوزراء، روبرت فيكو، برجال أعمال إيطاليين مرتبطين بالمافيا الكالابرية (نسبة إلى نحافظة كالابري جنوبي إيطاليا).

 

لكن، في نهاية الشهر الماضي، عثر على كوسياك وصديقته، مقتولين بمنزله رميا بالرصاص.

 

حادثة زعزعت البلاد، وفجرت أزمة سياسية خانقة، تبلورت من خلال الانقسام الحاد الذي شاب الحكومة، والاحتجاجات بالشوارع، كما لم تفوت المعارضة فرصة الانقضاض على الحكومة، مطالبة باستقالة وزير الداخلية.

 

من جهته، طالب حزب «موست هيد» الذي يمثل الأقلية المجرية بالبلاد، باستقالة وزير الداخلية، وبانضمام محققين أجانب لفريق التحقيق في مقتل الصحفي، وهي تقريبا نفس المطالب التي تبنتها المعارضة.

 

ووفق مراقبين، فإن انقسام الحكومة السلوفاكية على خلفية مقتل كوسياك، دفع بوزير الثقافة، ماريك مداريتش، إلى إعلان استقالته بعد 3 أيام فقط من الحادثة.

 

ونقلت شبكة "إيه بى سي" الأمريكية، عن مداريتش، قوله حينها، إن "الاستقالة هي قراره الشخصي"، مضيفا: "لا أستطيع باعتباري وزيرا للثقافة، أن أتقبل حقيقة أن يقتل صحفي خلال فترتي بالمنصب".

 

ولئن لم يذكر الوزير تفاصيل إضافية حول استقالته، إلا أن محللين تحدثوا على وجود حنق كبير في التشكيلة الحكومية حيال مقتل الصحفي، وما يعنيه ذلك من تثبيت للتهم على رئيس الوزراء روبرت فيكو.

 

من جانبه، نفى فيكو وجود أي علاقة له بالجماعات الإجرامية، وعرض مكافأة مالية بمليون يورو لمن يدلي بمعلومات حول حادث مقتل كوسياك.

 

موقف جعل تقارير إعلامية تطرح فرضية بوجود طرف حاول استثمار ما يحدث عبر قتل الصحفي لنسب التهمة إلى الحكومة، وإثبات تورط رئيس الوزراء مع المافيا.

 

 

 
عدد القراءات : 92                               عدد التعليقات : 0

تعليقات حول الموضوع

 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5086132

عدد الزوار اليوم

1269

المتواجدون حالياً

88

أكثر المتواجدين

18184