من نحن | هيئة التحرير | أجعلنا الرئيسية | اضفنا للمفضلة | الاعلانات راسلنا

 

 

الجمعة 21 سبتمبر 2018 الساعة 12:49 مساءً

 
فلسطين لبنان سوريا الأردن عمان البحرين قطر الكويت الإمارات السعودية مصر
جزر القمر جيبوتي موريتانيا الصومال تونس المغرب الجزائر ليبيا السودان اليمن العراق

أنت الآن في :

الوطن العربي
الوطن العربي

  طباعة   طباعة
  حفظ   حفظ الصفحة
  أضف للمفضلة   أضف إلى المفضلة

  Bookmark and Share

 

 

  تلفزيون الصحفيين

شات الصحفيين

 

 
تقديرك لتغطية الاعلام المصري للمنتخب في كأس العالم؟
حيادي
مبالغ جدا
لم يقدر الموقف
لا يتناسب مع الحدث
ضعيف جدا
النتائج
الاسئلة السابقة
 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

صحفي اليوم السابع بعد حواره مع ملكة جمال العرب في إسرائيل : نعم هي بطله لأنها رفضت تمثيل إسرائيل في مسابقة جمال العالم

 

د. محمد النشائى : أنا أول من ذكرت تراجع الزمن فى مصر ومن الغريب تجاهل زويل لنظرياتى

 

دورات تدريبية للصحفيين والاعلاميين في عام 2010 بالتعاون مع شبكة الصحفيين العرب

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

المسئولية الاجتماعية للبرامج الحوارية التليفزيونية اليومية في تناول الأداء الحكومي

 

جهة حكومية بالأمارات تطلب وظائف

 

صاحب مدونة الحقيقة المصرية : قضيتي وراءها شخصيات سياسية كبيرة

 

الامين اعلن نهاية اللعبة .. باي باي مجدي الجلاد

 
 

مطلوب صحفيين ومراسلين من مختلف الدول العربية

 

فرص مميزة للعمل في مؤسسة اعلامية كبري في دبي

 

جريدة تطلب صحفيين ومندوبي تسويق

 

مطلوب محررين صحفيين فى السعودية

 

مطلوب مذيعين ومذيعات ــ الامارات

 
 

 

 

 

اشترك في قائمتنا البريدية لتصلك أحدث الموضوعات والأحداث الصحفية

 
 
 

 

 

 

 
 

 

"مدى" يعلن عن بدء العمل لإطلاق مؤشر حرية الصحافة في فلسطين ... مقتل عدد من الأشخاص في إطلاق نار بولاية ميريلاند ... كشف مخطط جوليان أسانج بالتعاون مع صحفي سويدي للهرب إلى روسيا ... بيع مجلة "تايم" مقابل 190 مليون دولار ... الأعلى للإعلام: القضاء الإداري انتصر للمجلس بوقف بث LTC ... الشارقة تستضيف ملتقى قادة الإعلام العربي الخامس نهاية الشهر ... فرنسا تعترف رسميا بوضع نظام للتعذيب خلال فترة احتلالها للجزائر ... النهار تتكفل بحالة “رضا جودي” ونقله للعلاج بأوروبا ... بعد أن تدهورت حالته .. صحفي جزائري معروف يعرض كليته للبيع من أجل العلاج ... محكمة إيرانية تحكم على نائب الرئيس السابق بالسجن 6 سنوات ونصف السنة ...

تحريك إلى اليسار  إيقاف  تحريك إلى اليمين 

 

 

 

 

أيمن عبدالمجيد يعلن خطة تدريب الصحفيين لتطوير أبناء المهنة

 
1 عدد التعليقات: 464 عدد القراءات: 24-04-2017 بتاريخ: كتب:

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

 

 

 

قال أيمن عبدالمجيد، رئيس لجنة تطوير المهنة والتدريب: إن فلسفة عمل اللجنة تنطلق من محاولة تحقيق قيمة مضافة في القدرات المهنية والحرفية للزملاء، بما يعزز من القدرات الإبداعية ويحسن فرص العمل ومستوى الدخول.
وأضاف عبدالمجيد، تقرر بدء الورشة التدريبية الأولى السبت المقبل، وتدور حول مهارات اللغة العربية كتابة ونطقا، وتعريف بالأخطاء اللغوية الشائعة، موضحا أن الاهتمام باللغة العربية، كونها الأداة الرئيسية لنقل الرسالة الإعلامية من الصحفي لجمهوره، وبدون الإتقان الصحفي للغة، لن تكون هناك فرصة للإبداع.
وأوضح عبدالمجيد، أن الورشة التدريبية الثانية، التي فتح باب الحجز لها، تدور حول مهارات الإلقاء الإذاعي والتليفزيوني، بهدف تنمية مهارات الصحفيين الصوتية، فالصحفي يطرح الأسئلة في المؤتمرات، ويعلق على الأحداث في وسائل الإعلام، ويجري الحوارات، ومن ثم من غير اللائق أن يقع في أخطاء نطق مخارج الألفاظ.
وأضاف: إلى جانب كون دورة الإلقاء تسمح للصحفي بتطوير مهاراته بحيث يمكن أن يعلق على الأفلام الوثائقية، وتسجيل مقالاته صوتيا على موقع صحيفته، لتمكين جمهورة من استقبال مقالاته عن طريق السمع وليس القراءة فقط، إلى جانب اكسابه مهارات العمل بالإذاعة والتليفزيون، ما يمكنه من خلق فرص جديدة تحسن دخله.
ونوه عبدالمجيد إلى أن الورشة التدريبية الثالثة، تدور حول التنمية البشرية، خاصة تنمية مهارات القراءة السريعة والذاكرة الفوتغرافية، ومواجهة تحديات الحياة اليومية، وكون القراءة السريعة والذاكرة القوية أمور هامة لتنمية الحصيلة المعرفية للصحفي، إلى جانب كون تحديات الحياة اليومية معوق للنجاح، موضحا أن التدريب على مهارات مواجهة ذلك، يسهم في خدمة الهدف العام بتطوير مهارات الصحفي وتحويل حياته العملية والاقتصادية إلى الأفضل، ما ينعكس إيجابا على تطوير المهنة.
وأكد عبدالمجيد على أن كافة الدورات ترتبط بشكل مباشر بالمهنة، فاللغة العربية تضيف للمعرفة، ودورة الإلقاء ترجمة عملية للمعرفة اللغوية باكتساب المهارة، والتنمية البشرية تسهم في تدريب الصحفي على التعلم الذاتي وتطوير أدواته بنفسه بشكل مستمر.
وأشار عبدالمجيد إلى حرصه على أن تكون رسوم الدورات رمزية لتخفيف الأعباء المالية على الزملاء، حيث يسدد ٢٥ جنيها، رسم لدورة اللغة العربية، ومثلها لتنمية المهارات، و٥٠ جنيها لدورة الإلقاء الإذاعي.
ووعد عبدالمجيد، بالإعلان عن سلسلة دورات جديدة احترافية في مجالات حديثة تواكب متطلبات المستجدات التكنولوجية، مشيرا إلى الاستعانة بأفضل المدربين في كل مجال، على أن يحرر كل متدرب استمارة تقييم للدورة تشمل المحتوى والمدة والاستفادة والمدرب، والدورات الأخرى التي يرغب في المشاركة بها، للاستفادة من ذلك التقييم في تعظيم الإيجابيات ومعالجة ما يكتشف من قصور.
 

قال أيمن عبدالمجيد، رئيس لجنة تطوير المهنة والتدريب: إن فلسفة عمل اللجنة تنطلق من محاولة تحقيق قيمة مضافة في القدرات المهنية والحرفية للزملاء، بما يعزز من القدرات الإبداعية ويحسن فرص العمل ومستوى الدخول.

 

وأضاف عبدالمجيد، تقرر بدء الورشة التدريبية الأولى السبت المقبل، وتدور حول مهارات اللغة العربية كتابة ونطقا، وتعريف بالأخطاء اللغوية الشائعة، موضحا أن الاهتمام باللغة العربية، كونها الأداة الرئيسية لنقل الرسالة الإعلامية من الصحفي لجمهوره، وبدون الإتقان الصحفي للغة، لن تكون هناك فرصة للإبداع.

 

وأوضح عبدالمجيد، أن الورشة التدريبية الثانية، التي فتح باب الحجز لها، تدور حول مهارات الإلقاء الإذاعي والتليفزيوني، بهدف تنمية مهارات الصحفيين الصوتية، فالصحفي يطرح الأسئلة في المؤتمرات، ويعلق على الأحداث في وسائل الإعلام، ويجري الحوارات، ومن ثم من غير اللائق أن يقع في أخطاء نطق مخارج الألفاظ.

 

وأضاف: إلى جانب كون دورة الإلقاء تسمح للصحفي بتطوير مهاراته بحيث يمكن أن يعلق على الأفلام الوثائقية، وتسجيل مقالاته صوتيا على موقع صحيفته، لتمكين جمهورة من استقبال مقالاته عن طريق السمع وليس القراءة فقط، إلى جانب اكسابه مهارات العمل بالإذاعة والتليفزيون، ما يمكنه من خلق فرص جديدة تحسن دخله.

 

ونوه عبدالمجيد إلى أن الورشة التدريبية الثالثة، تدور حول التنمية البشرية، خاصة تنمية مهارات القراءة السريعة والذاكرة الفوتغرافية، ومواجهة تحديات الحياة اليومية، وكون القراءة السريعة والذاكرة القوية أمور هامة لتنمية الحصيلة المعرفية للصحفي، إلى جانب كون تحديات الحياة اليومية معوق للنجاح، موضحا أن التدريب على مهارات مواجهة ذلك، يسهم في خدمة الهدف العام بتطوير مهارات الصحفي وتحويل حياته العملية والاقتصادية إلى الأفضل، ما ينعكس إيجابا على تطوير المهنة.

 

وأكد عبدالمجيد على أن كافة الدورات ترتبط بشكل مباشر بالمهنة، فاللغة العربية تضيف للمعرفة، ودورة الإلقاء ترجمة عملية للمعرفة اللغوية باكتساب المهارة، والتنمية البشرية تسهم في تدريب الصحفي على التعلم الذاتي وتطوير أدواته بنفسه بشكل مستمر.

 

وأشار عبدالمجيد إلى حرصه على أن تكون رسوم الدورات رمزية لتخفيف الأعباء المالية على الزملاء، حيث يسدد ٢٥ جنيها، رسم لدورة اللغة العربية، ومثلها لتنمية المهارات، و٥٠ جنيها لدورة الإلقاء الإذاعي.

 

ووعد عبدالمجيد، بالإعلان عن سلسلة دورات جديدة احترافية في مجالات حديثة تواكب متطلبات المستجدات التكنولوجية، مشيرا إلى الاستعانة بأفضل المدربين في كل مجال، على أن يحرر كل متدرب استمارة تقييم للدورة تشمل المحتوى والمدة والاستفادة والمدرب، والدورات الأخرى التي يرغب في المشاركة بها، للاستفادة من ذلك التقييم في تعظيم الإيجابيات ومعالجة ما يكتشف من قصور.

 

 

 

 

 
عدد القراءات : 464                               عدد التعليقات : 1

تعليقات حول الموضوع

صحفيو الأقاليم      

2017/04/24 09:54:01

خالد على محمود

إذا كانت هذه الدورات على سكان القاهرة الكبرى القريبين من مقر النقابة -- فماذا ستقدم تلك اللجنة لصحفيى الأقاليم ؟ وخاصة أنه لايوجد سكن لهم بالقاهرة - واقترح تدبير سكن أو عمل دورات مثلا فى الصعيد يستفيد منها أبناؤه - وكذلك فى الدلتا ومدن القناة


 

اضف تعليقك
الاسم :
الموقع أو البريد الإليكتروني :
عنوان التعليق:
التعليق:
  
 
 

 
   
   

 

عدد الزوار الكلي

5179922

عدد الزوار اليوم

1339

المتواجدون حالياً

60

أكثر المتواجدين

18184